إجتماعيات : دامت الأفراح في دياركم العامرة .  آخر رد: نائل أبو محمد    <::>    الوحدة الإسلامية طريق إلى الخلافة  آخر رد: نائل أبو محمد    <::>    تطبيق قصص الانبياء المميز على جوجل بلاي لاجهزة الاندرويد  آخر رد: ابو محمد    <::>    معجزة فواتح السور (الحروف ألنورانية أو الحروف المقطعة  آخر رد: نائل أبو محمد    <::>    تكريم السيد ابراهيم عبد المحسن شبانة بالقدس .  آخر رد: نائل أبو محمد    <::>    سؤال جوابه بالمستقبل  آخر رد: يحيى حسن    <::>    الجمال الحقيقى  آخر رد: يحيى حسن    <::>    قليل من كثير عن المسجد الأقصى .  آخر رد: نائل أبو محمد    <::>    توثيق : وفاة عمي وقبر جدي .  آخر رد: نائل أبو محمد    <::>    من فقه القرآن : "الحمية"  آخر رد: نائل أبو محمد    <::>   
 
العودة   منتدى المسجد الأقصى المبارك > المنتدى العام لمشاركات الأعضاء

 
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
  #11  
قديم 10-26-2011
ابو البراء الشامي ابو البراء الشامي غير متواجد حالياً
عضو مرابط
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 823
افتراضي رد: إلى جميع الأخوة في منتدى المسجد الأقصى المبارك

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المحرر السياسي مشاهدة المشاركة

الأخوة الكرام..
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،، وبعد،،
أولاً: جزى الله خيراً الأخ خالد المغربي على سعة صدره وعلى جهوده في هذا المنتدى، ونسأل الله تعالى أن يأخذ بيديه إلى طريق الحق والرشد.
وأما ما تفضل به من شروط، فالشرط الأول شرط شرعي، والمفروض متابعته بدقة. وأن لا تأخذه في الله لومة لائم.
وأما الشرطان الآخران فهما من قبيل الأساليب، ولكل موقع الحق فيوضع شروط خاصة بمنتداه، وعلى من يسجل في هذا الموقع أن يقبل بشروطه ما دامت لا تخالف الشرع، وما دامت من قبيل الأساليب؛ أي يتوخى منها تنظيم المشاركة في المنتدى. فبارك الله فيك أخي خالد، جزاك خيراً.
ثانياً: جميل جداً أن الأخ أبا البراء الشامي قد اعترف أخيراً أن الأخوة (ابو عمر وخليفة وأنا وابو خالد ومستنير وسهل ورفيق بالخصم) ونحن ستة أشخاص ولسنا خمسة، من شباب حزب التحرير ممن سجلوا في هذا المنتدى الطيب الذي يحمل اسم أولى القبلتين وثالث الحرمين الشرفين أعاننا الله والمسلمين على تطهيره من دنس اليهود، وهذا تطور لافت للنظر. فقد ظل أبو البراء الشامي يشكك ويدعي أننا انتهينا واندثرنا وأنه دفننا وقطع شجرتنا ووو .. الخ من ادعاءات طفحت بها مشاركاته، والآن _وبعد طول لأي_ قد أقر بخلاف ما يدعي، بل وأثبت أن هؤلاء الأخوة هم حقاً شباب حزب التحرير، الذين حاولوا مراراً وتكراراً إخراجه من أزمته، والتجاوز عن شتمه ومسبته، إلى النقاش الفكري والموضوعي، لكنه تمترس خلف معلقات لا تمت إلى الفكر بصلة، فأثبت أنه لا صلة له بحزب التحرير، وأن حزب التحرير منه براء.. وهذا فضل من الله.. أن الحقائق تتكشف وأن الزيف ينفضح.. وعلى لسان أهله واصحابه.
ثالثاً: جميل جداً قول أبي البراء الشامي "توافقوا" والتوافق يدل بفضل الله على وحدة الفكر ووحدة التفكير، فلم يكن ذلك منا اتفاقاً مسبقاً، وإنما توافق ردنا جميعاً على أن ما يقوم به حزب المهندس لا صلة له بحزب التحرير، وأن حزب المهندس قد انحرف عن فكرة وطريقة حزب التحرير، وهذا التوافق ليس على الهجوم على حزب التحرير ولا على قيادته، ولم نطعن في أحد أبداً؛ لأننا لم نشخصن الموضوع، ومن شخصنه وبدأ يشتم ويسب وينال من أذاه من كان بيننا من الأخوة الستة، ومن ليس من الستة كالأخ: نوار بيوض، الذي لم يترك أبو البراء طعناً أو تشكيكاً إلا ورماه به، من غير ذنب له في الموضوع، إلا أن أبا البراء تخيل _بخياله الواسع_ أن الأخ خلافة هو الأخ نوار؟! ولا حول ولا قوة إلا بالله.
رابعاً: من يقابل النقاش الفكري بالسب والطعن والتشكيك ومعلقات الردح، ليس مخولاً بالحديث عن المواضيع الفكرية لبناء الأمة. فالمواضيع الفكرية التي تبنى بها الأمم هي مواضيع النهضة والعمل الجماعي والدعوة لاستئناف الحياة الإسلامية، ونقاء الفكرة الإسلامية وصفائها، وقد رأينا بضاعة أبي البراء الشامي في ذلك كله. فالذي لا يقبل النقاش في أبسط قضايا الفكر، من مثل النقاش في الفكرة وما طرأ عليها من تغيير وتبديل وما جرى تجاوزه من طريقة للتبني والفهم، وبخاصة في مسائل جوهرية وإن كانت البداية قد أفصحت عن المضمون فتوقف النقاش الفكري، لسماع معلقات الردح التي لا يتقن أبو البراء سواها! مما جرى تجاهله من أسئلة فكرية خالصة لفكرة السببية وبناء الحكم الشرعي عليها، وما جاء في ذلك من تحريف حزب المهندس لهذه القاعدة الشرعية التي بنى حزب التحرير شطراً مهماً من ثقافته عليها، وتجاهل كل ذلك إلى السباب والطعن والتشكيك، ثم بعد ذلك كله يأتينا أبو البراء الشامي ناصحاً بالكتابة في المواضيع الفكرية، التي تلزم لبناء الأمة، فهل مثل هذه المواضيع لا تلزم لبناء الأمة؟! أما مباركة الثورات التي صنعتها أميركا والتصفيق لها والمشاركة بها ومحاولة تسمية جمعاتها.. الخ مما يلزم في بناء الأمة؟!
وهل العاملون للإسلام هم من يؤيدون ثورات أميركا، ويطالبون بالحرية والاستقلال، والدولة المدنية والحماية الدولية؟!! وهل تأييد هذه الثورات المطالبة بهذه الشعارات وبهذه المفاهيم هو من العمل للإسلام؟!!
فكيف يجري خلط الأمور بهذه الطريقة التي لا تدل على وعي حقيقي لا على الإسلام، ولا على الواقع الذي يعيشه المسلمون.
وأنا لا أطالب الأخ خالد بحذف شيء مما ورد في مناقشاتنا، ولا حتى مشاركات أبي البراء، فإنها عنوان لا يمكن تجاهله، لمن تخلى عن الفكرة وتكتل حول الأشخاص!
والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون
والحمد لله رب العالمين
سلاما
رد مع اقتباس
 
 
  #12  
قديم 10-26-2011
محمود الحسيني محمود الحسيني غير متواجد حالياً
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
المشاركات: 58
افتراضي رد: إلى جميع الأخوة في منتدى المسجد الأقصى المبارك

هذا ما تبقي لكم من الدعوة؟ ومني أيضاً سلاما
رد مع اقتباس
 
 
  #13  
قديم 10-26-2011
المحرر السياسي المحرر السياسي غير متواجد حالياً
عضو فعال
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
المشاركات: 106
افتراضي رد: إلى جميع الأخوة في منتدى المسجد الأقصى المبارك

الأخوة الكرام..
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،، وبعد،،
أولاً: جزى الله خيراً الأخ خالد المغربي على سعة صدره وعلى جهوده في هذا المنتدى، ونسأل الله تعالى أن يأخذ بيديه إلى طريق الحق والرشد.
وأما ما تفضل به من شروط، فالشرط الأول شرط شرعي، والمفروض متابعته بدقة. وأن لا تأخذه في الله لومة لائم.
وأما الشرطان الآخران فهما من قبيل الأساليب، ولكل موقع الحق فيوضع شروط خاصة بمنتداه، وعلى من يسجل في هذا الموقع أن يقبل بشروطه ما دامت لا تخالف الشرع، وما دامت من قبيل الأساليب؛ أي يتوخى منها تنظيم المشاركة في المنتدى. فبارك الله فيك أخي خالد، جزاك خيراً.
ثانياً: جميل جداً أن الأخ أبا البراء الشامي قد اعترف أخيراً أن الأخوة (ابو عمر وخليفة وأنا وابو خالد ومستنير وسهل ورفيق بالخصم) ونحن ستة أشخاص ولسنا خمسة، من شباب حزب التحرير ممن سجلوا في هذا المنتدى الطيب الذي يحمل اسم أولى القبلتين وثالث الحرمين الشرفين أعاننا الله والمسلمين على تطهيره من دنس اليهود، وهذا تطور لافت للنظر. فقد ظل أبو البراء الشامي يشكك ويدعي أننا انتهينا واندثرنا وأنه دفننا وقطع شجرتنا ووو .. الخ من ادعاءات طفحت بها مشاركاته، والآن _وبعد طول لأي_ قد أقر بخلاف ما يدعي، بل وأثبت أن هؤلاء الأخوة هم حقاً شباب حزب التحرير، الذين حاولوا مراراً وتكراراً إخراجه من أزمته، والتجاوز عن شتمه ومسبته، إلى النقاش الفكري والموضوعي، لكنه تمترس خلف معلقات لا تمت إلى الفكر بصلة، فأثبت أنه لا صلة له بحزب التحرير، وأن حزب التحرير منه براء.. وهذا فضل من الله.. أن الحقائق تتكشف وأن الزيف ينفضح.. وعلى لسان أهله واصحابه.
ثالثاً: جميل جداً قول أبي البراء الشامي "توافقوا" والتوافق يدل بفضل الله على وحدة الفكر ووحدة التفكير، فلم يكن ذلك منا اتفاقاً مسبقاً، وإنما توافق ردنا جميعاً على أن ما يقوم به حزب المهندس لا صلة له بحزب التحرير، وأن حزب المهندس قد انحرف عن فكرة وطريقة حزب التحرير، وهذا التوافق ليس على الهجوم على حزب التحرير ولا على قيادته، ولم نطعن في أحد أبداً؛ لأننا لم نشخصن الموضوع، ومن شخصنه وبدأ يشتم ويسب وينال من أذاه من كان بيننا من الأخوة الستة، ومن ليس من الستة كالأخ: نوار بيوض، الذي لم يترك أبو البراء طعناً أو تشكيكاً إلا ورماه به، من غير ذنب له في الموضوع، إلا أن أبا البراء تخيل _بخياله الواسع_ أن الأخ خلافة هو الأخ نوار؟! ولا حول ولا قوة إلا بالله.
رابعاً: من يقابل النقاش الفكري بالسب والطعن والتشكيك ومعلقات الردح، ليس مخولاً بالحديث عن المواضيع الفكرية لبناء الأمة. فالمواضيع الفكرية التي تبنى بها الأمم هي مواضيع النهضة والعمل الجماعي والدعوة لاستئناف الحياة الإسلامية، ونقاء الفكرة الإسلامية وصفائها، وقد رأينا بضاعة أبي البراء الشامي في ذلك كله. فالذي لا يقبل النقاش في أبسط قضايا الفكر، من مثل النقاش في الفكرة وما طرأ عليها من تغيير وتبديل وما جرى تجاوزه من طريقة للتبني والفهم، وبخاصة في مسائل جوهرية وإن كانت البداية قد أفصحت عن المضمون فتوقف النقاش الفكري، لسماع معلقات الردح التي لا يتقن أبو البراء سواها! مما جرى تجاهله من أسئلة فكرية خالصة لفكرة السببية وبناء الحكم الشرعي عليها، وما جاء في ذلك من تحريف حزب المهندس لهذه القاعدة الشرعية التي بنى حزب التحرير شطراً مهماً من ثقافته عليها، وتجاهل كل ذلك إلى السباب والطعن والتشكيك، ثم بعد ذلك كله يأتينا أبو البراء الشامي ناصحاً بالكتابة في المواضيع الفكرية، التي تلزم لبناء الأمة، فهل مثل هذه المواضيع لا تلزم لبناء الأمة؟! أما مباركة الثورات التي صنعتها أميركا والتصفيق لها والمشاركة بها ومحاولة تسمية جمعاتها.. الخ مما يلزم في بناء الأمة؟!
وهل العاملون للإسلام هم من يؤيدون ثورات أميركا، ويطالبون بالحرية والاستقلال، والدولة المدنية والحماية الدولية؟!! وهل تأييد هذه الثورات المطالبة بهذه الشعارات وبهذه المفاهيم هو من العمل للإسلام؟!!
فكيف يجري خلط الأمور بهذه الطريقة التي لا تدل على وعي حقيقي لا على الإسلام، ولا على الواقع الذي يعيشه المسلمون.
وأنا لا أطالب الأخ خالد بحذف شيء مما ورد في مناقشاتنا، ولا حتى مشاركات أبي البراء، فإنها عنوان لا يمكن تجاهله، لمن تخلى عن الفكرة وتكتل حول الأشخاص!
والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون
والحمد لله رب العالمين
رد مع اقتباس
 
إضافة رد

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 02:24 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.