خدمات تصنيع وتركيب جميع انواع أعمدة الإنارة فايبرجلاس عالي ا...  آخر رد: الياسمينا    <::>    إجتماعيات : دامت الأفراح في دياركم العامرة .  آخر رد: نائل أبو محمد    <::>    الوحدة الإسلامية طريق إلى الخلافة  آخر رد: نائل أبو محمد    <::>    تطبيق قصص الانبياء المميز على جوجل بلاي لاجهزة الاندرويد  آخر رد: ابو محمد    <::>    معجزة فواتح السور (الحروف ألنورانية أو الحروف المقطعة  آخر رد: نائل أبو محمد    <::>    تكريم السيد ابراهيم عبد المحسن شبانة بالقدس .  آخر رد: نائل أبو محمد    <::>    سؤال جوابه بالمستقبل  آخر رد: يحيى حسن    <::>    الجمال الحقيقى  آخر رد: يحيى حسن    <::>    قليل من كثير عن المسجد الأقصى .  آخر رد: نائل أبو محمد    <::>    توثيق : وفاة عمي وقبر جدي .  آخر رد: نائل أبو محمد    <::>   
 
العودة   منتدى المسجد الأقصى المبارك > المنتدى الفكري

 
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
  #1  
قديم 10-17-2011
ابو عمر ابو عمر غير متواجد حالياً
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
المشاركات: 92
افتراضي ثورات اليوم مأساة من مأسي المسلمين

بسم الله الرحمن الرحيم
ان هذه الثورات التي تجري في المنطقة مأساة من مأسي المسلمين نعم مأساة من مأسي اهل مصر الاسلام ارض الكنانة من مأسي شباب تونس حاضنة القيروان من مأسي اهل ليبيا احفاد عمر بن العاص وعقبة بن نافع نعم ان هذه من مأسي الشباب الذين سخرهم الغرب الكافر للاطاحة بكلاب الحراسة الذين سلطهم على رقاب العباد في بلاد المسلمين حتى انتهت صلاحيتهم وهرمت اجسادهم وسقطت انيابهم
انها مأسي هذا الشباب الذي استعملته وما زالت تستعمله امريكا لتنفيذ مشروعها شرق اوسط كبير
انها مأسي هذا الشباب الذي يقوم الان بالنيابة عن امريكا في ضرب منظومة القيم عند المسلمين من خلال مناداته بافكار الكفر كالدولة المدنية والديمقراطية والحرية وغيرها من افكار الكفر من اجل الحيلولة دون عودة تطبيق الاسلام في معترك الحياة
انها مأسي هذا الشباب الذي يستخدم لتنفبذ مخططات امريكا ومن ورائها الغرب الكافر الذي فكر وقدر فقتل كيف قدر ثم قتل كيف قدر حيث انه خطط لتقسيم المقسم وتفتيت المفتت من بلاد المسلمين حيث تكون ليبيا شرق وغرب والسودان جنوب وشمال وشرق والعراق " سنة " " وشيعة " " واكراد "وكذلك ارض الحجاز واليمن ومصر والصومال وغيرها من بلاد المسلمين
نعم انها مأسي الامة الاسلامية التي لا يرضى لها الغرب الكافر ان تبقى امة مسلوبة الارادة مبعثرة القوى مفرقة الاقطار اى بمعنى انه لا يريد ان تبقى هذه الامة ضعيفة بل يعمل على تحويلها الى امة مشلولة ولذلك يواصل الليل في النهار وهو يكيد لامة الاسلام لانه يعرف حق المعرفة انه اذا تم ازالة الاتربة عن جذور شحرة الاسلام فسيشتد عودها وتكبر سيقانها وتمتد فروعها
ان هذه الثورات ستكون نتائجها افظع واكثر تدميرا ان لم يتدبر الله البلاد برجوع سلطان الاسلام ولقد ان الاوان لوضع حد لاستخدام ابناء الامة الاسلامية في تنفيذ مخططات امريكا ومن ورائها الغرب الكافر
اما كيف كانت هذه الثورات امريكية وكيف كانت جزءا من مخطط امريكا مشروع شرق اوسط جديد ؟ فان ادراك ذلك يحتاج الى استعراض الحوادث التي جرت وتجري في المنطقة كلها وربط الاحداث مع بعضها البعض وتحليلها ليقف من يستطيع الوقوف على جلية الامر وعلى المكر الخبيث للكفار والمنافقين
- كوندليزا رايس في عام 2002 بشرت اهل المنطقة في مشروع شرق اوسط كبير وطالبت بما يسمى دمقرطة المنطقة وصارت تضغط على الحكومات العربية وتنتقدها بانها حكومات استبدادية ووضعت خططا استراتيجية لتحديث هذه الدول فعلى سبيل المثال كانت الوكالة الامريكية للتنمية الدولية تشرف على خطة استراتيجية لتحديث مصر وكان من احد اهدافها " تحسين البيئة المواتية للعملية السياسية " ولذلك كانت تنفق الملايين على منظمات المجتمع المدني حيث كانت الاموال المخصصة لبرامج الديمقراطية والحكم في مصر 50 مليون دولار سنويا
واحتضنت عملاء لها في مصر امثال ايمن نور وسعد الدين ابراهيم وقامت بأنشاء حركة 6 ابريل ودربت بعض قيادتها على الارض الامريكية ولم تخفي اتصالاتها في حركة الاخوان المسلمين وجاءت في البرادعي رئيس وكالة الطاقة الذرية الاسبق الذي استخدمته في يوم من الايام في تمكينها من احتلال العراق ليساهم في الحراك السياسي في مصر وبهذا وغيره هيأت كل الظروف اللازمة لاندلاع " الثورة "
"Business for Diplomatic Action" - في عام 2005 تم تأسيس منظمة غير حكومية اسمها
يشرف على هذه المنظمة عدد من كبار رجال الاعمال والشركات الامريكية وتم انفاق مليارات الدولارات لتحقيق الاهداف التي انشئت من اجلها هذه المنظمة والهدف المعلن لهذه المنظمة هو المبادرة لتغيير الانظمة العربية من داخل العالم العربي بحجة "الفساد الاخلاقي للقيادات" ولقد اعلنت هذه المنظمة في نهاية عام 2010 انها انهت مهمتها بنجاح وبعد ذلك في ايام اندلعت " ثورة " تونس ومن ثم مصر والذي بدا واضحا رضى الغرب وبخاصة امريكا على هذه الثورات بل طالبت بن علي وحسني مبارك بضرورة الرحيل مع ان الكثير من ابناء الامة يذكر تصريحات حكام فرنسا عام 89 على اثر نجاح جبهة الانقاذ الجزائرية في الانتخابات البلدية وكادت تصل الى الحكم حيث هددت فرنسا بالتدخل في الجزائر كما تدخلت امريكا في بنما
- في عام 2005 بعد اغتيال رفيق الحريري في لبنان والاعتصام الذي جرى في ساحة الشهداء للمطالبة في اسقاط الحكومة وخروج القوات السورية من لبنان ورفع شعار التغيير الشعبي على شاشة قناة الجزيرة بعد كل ذلك جاءت تصريحات جيفري فلتمان السفير الاسبق في لبنان حيث قال ( ان ما يجري في لبنان هو عبارة عن بروفة سوف تطال الوطن العربي باكمله )
- لقد بدا واضحا منذ عقد من الزمان ملامح المشروع الامريكي لاهل المنطقة حيث يقوم هذا المشروع على ثلاثة محاور رئيسية وهى 1- تغيير النظم السياسية من خلال الثورات الشعبية بدل الانقلابات العسكرية حيث ان زمن الانقلابات العسكرية انتهى وبهذا تكون الشعوب هى التي انجزت مهمة تغيير هذه الانظمة العميلة التي يرى الغرب الكافر بانها هرمت وانتهت صلاحيتها وحان استبدالها بانظمة اخرى لا تقل عمالة عن سابقتها ولكن هذه المرة من انتاج شعبي حيث ان الغرب يدرك مدى الحساسية عند ابناء الامة الاسلامية تجاه الانظمة التي تأتي على ظهر الدبابة الامريكية او مدعومة من الغرب الكافر ولذلك يقول ريتشارد نيكسون في كتابه امريكا والفرصة التاريخية ( هذا وعلينا في الوقت نفسه ان لا نذهب في علاقاتنا مع الدول العصرية الى حد ان هذه العلاقات تصبح هدفا لانتقادات المعارضة الداخلية . ان ذكريات عصر الاستعمار في الكثير من بلاد العالم الاسلامي تجعل التأثير الغربي مسألة حساسة ولذلك فان علاقاتنا الخاصة بشركائنا يجب انم لا تأخذ طابع علاقة التابع والمتبوع . وعلينا ان لا نتعامل مع الزعماء العصريين كحاملي رسالتنا بل كشركاء متساوين , ذلك ان اقصر الطرق للقضاء عليهم يكون في اعطاء الانطباع انهم ليسوا اكثر من ناطقين بلسان الغرب )
نعم هذا هو الغرب الكافر الخبيث يسهر على نصب الفخاخ السياسية لابناء الامة الاسلامية ونحن نجري للوقوع فيها
2- اما المحور الثاني هو تقسيم بعض البلاد على اسس طائفية مذهبية وعرقسة وهذا واضح وضوح الشمس في رابعة النهار لا يحتاج الى كثير قول فالنظام في ايران يلعب دورا خبيثا في ذلك وتنظيم القاعدة والجماعات السلفية لا تقل سوءا عن النظام الايراني في هذا الدور الخبيث إن الزانية للذة والشهوة ليست بأقبح من الزانية لإطعام أولادها الخبز لإنقاذهم من الجوع، فكلاهما زانية وجب أن يقام عليها الحد، فيجب أن تُجلَد أو تُرجم، فالعفة أغلى من حياة الأولاد وأغلى من ملايين الناس، وكذلك السائرون مع العملاء لتنفيذ مخططات الكفار ليسوا بأقل إجراماً من العملاء، فكلاهما قد قام بالجريمة وكلاهما قد حق عليه العقاب ولذلك فالذي يشارك في تأجيج الفتنة الطائفية واثارة النعرات العرقية والقبلية ويقاتل ابناء المسلمين خدمة للغرب الكافر بحجة اقامة الخلافة فانه لا يقل اجراما عن العملاء
3- اما المحور الثالث الذي يقوم عليه المشروع الامريكي شرق اوسط كبير هو ضرب منظومة القيم عند المسلمين وهذا اخطر ما في المشروع حيث ان امريكا تعمل على انتاج انظمة علمانية بثوب اسلامي كما هو الحال في تركيا
ان اخطر ما تتعرض له الامة اليوم من تضليل سياسي هو تلوين الحقائق
نعم ايها الاخوة ان تلوين الحقائق هو خيانة للامة فالغرب الكافر يتداعى علينا كما تداعى الاكلة على قصعتها يوجه لنا ضربات موجعة الواحدة تلو الاخرى لانه حريص كل الحرص على ان لا نستفيق من غفوتنا وان لا ننفض غبار الذل والمهانة عن وجوهنا والتاريخ يشهد على ما نقول
ان ما نقوم به هو ليس تضخيم للغرب الكافر بل هو كشف للحقائق واماطة اللثام عن المكائد التي تحاك لابناء المسلمين حتى تقدر العوائق الضخمة التي تقف في وجه ابناء الامة الاسلامية حق التقدير من اجل التمكن من افشال هذه المخططات والمؤامرات الخبيثة ولذلك كان من الزم الاشياء ان ينبه المسلمون على حقيقة ما ينصب لهم من فخاخ فنحن نعرف ان امريكا ليست قدرا لا يمكن رده ولكننا نعرف ايضا انه لا يمكن لنا ان نتصدى لامريكا والغرب الكافر من ورائها اذا لم نتمتع بالوعى السياسي
منقول عن منتدى صوت الامة الفكري
http://muntada.sawtalummah.com/showthread.php?t=1069
رد مع اقتباس
 
 
  #2  
قديم 10-17-2011
رفيق بالخصم رفيق بالخصم غير متواجد حالياً
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
المشاركات: 50
افتراضي رد: ثورات اليوم مأساة من مأسي المسلمين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو عمر مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم

اما كيف كانت هذه الثورات امريكية وكيف كانت جزءا من مخطط امريكا مشروع شرق اوسط جديد ؟ فان ادراك ذلك يحتاج الى استعراض الحوادث التي جرت وتجري في المنطقة كلها وربط الاحداث مع بعضها البعض وتحليلها ليقف من يستطيع الوقوف على جلية الامر وعلى المكر الخبيث للكفار والمنافقين
- كوندليزا رايس في عام 2002 بشرت اهل المنطقة في مشروع شرق اوسط كبير وطالبت بما يسمى دمقرطة المنطقة وصارت تضغط على الحكومات العربية وتنتقدها بانها حكومات استبدادية ووضعت خططا استراتيجية لتحديث هذه الدول فعلى سبيل المثال كانت الوكالة الامريكية للتنمية الدولية تشرف على خطة استراتيجية لتحديث مصر وكان من احد اهدافها " تحسين البيئة المواتية للعملية السياسية " ولذلك كانت تنفق الملايين على منظمات المجتمع المدني حيث كانت الاموال المخصصة لبرامج الديمقراطية والحكم في مصر 50 مليون دولار سنويا
واحتضنت عملاء لها في مصر امثال ايمن نور وسعد الدين ابراهيم وقامت بأنشاء حركة 6 ابريل ودربت بعض قيادتها على الارض الامريكية ولم تخفي اتصالاتها في حركة الاخوان المسلمين وجاءت في البرادعي رئيس وكالة الطاقة الذرية الاسبق الذي استخدمته في يوم من الايام في تمكينها من احتلال العراق ليساهم في الحراك السياسي في مصر وبهذا وغيره هيأت كل الظروف اللازمة لاندلاع " الثورة "
"Business for Diplomatic Action" - في عام 2005 تم تأسيس منظمة غير حكومية اسمها
يشرف على هذه المنظمة عدد من كبار رجال الاعمال والشركات الامريكية وتم انفاق مليارات الدولارات لتحقيق الاهداف التي انشئت من اجلها هذه المنظمة والهدف المعلن لهذه المنظمة هو المبادرة لتغيير الانظمة العربية من داخل العالم العربي بحجة "الفساد الاخلاقي للقيادات" ولقد اعلنت هذه المنظمة في نهاية عام 2010 انها انهت مهمتها بنجاح وبعد ذلك في ايام اندلعت " ثورة " تونس ومن ثم مصر والذي بدا واضحا رضى الغرب وبخاصة امريكا على هذه الثورات بل طالبت بن علي وحسني مبارك بضرورة الرحيل مع ان الكثير من ابناء الامة يذكر تصريحات حكام فرنسا عام 89 على اثر نجاح جبهة الانقاذ الجزائرية في الانتخابات البلدية وكادت تصل الى الحكم حيث هددت فرنسا بالتدخل في الجزائر كما تدخلت امريكا في بنما
http://muntada.sawtalummah.com/showthread.php?t=1069
السلام عليكم أخي أبو عمر
دعما لما ذكرته من دور كونداليزا رايس، هذا فيديو للدكتور عبد الله فهد النفيسي، يصرّح بأن لديه شك بأن الثورات العربية ماهو إلا مشروع نفذته كونداليزا رايس للتخلص من عملائهم من حكام العرب رغبة في التجديد..!





والسلام عليكم
رد مع اقتباس
 
 
  #3  
قديم 10-17-2011
رفيق بالخصم رفيق بالخصم غير متواجد حالياً
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
المشاركات: 50
افتراضي رد: ثورات اليوم مأساة من مأسي المسلمين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو عمر مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم

- في عام 2005 تم تأسيس منظمة غير حكومية اسمها "Business for Diplomatic Action"
يشرف على هذه المنظمة عدد من كبار رجال الاعمال والشركات الامريكية وتم انفاق مليارات الدولارات لتحقيق الاهداف التي انشئت من اجلها هذه المنظمة والهدف المعلن لهذه المنظمة هو المبادرة لتغيير الانظمة العربية من داخل العالم العربي بحجة "الفساد الاخلاقي للقيادات" ولقد اعلنت هذه المنظمة في نهاية عام 2010 انها انهت مهمتها بنجاح وبعد ذلك في ايام اندلعت " ثورة " تونس ومن ثم مصر والذي بدا واضحا رضى الغرب وبخاصة امريكا على هذه الثورات بل طالبت بن علي وحسني مبارك بضرورة الرحيل مع ان الكثير من ابناء الامة يذكر تصريحات حكام فرنسا عام 89 على اثر نجاح جبهة الانقاذ الجزائرية في الانتخابات البلدية وكادت تصل الى الحكم حيث هددت فرنسا بالتدخل في الجزائر كما تدخلت امريكا في بنما
http://muntada.sawtalummah.com/showthread.php?t=1069

السلام عليكم أخي أبو عمر
دعما لما ذكرته عن منظمة غير حكومية اسمها "Business for Diplomatic Action" ...هذا فيديو لحصة بقناة روسيا اليوم يتحدث فيها خبير روسي عن هذه المنظمة الأمريكية غير الحكومية وأن هدفها تغيير الأنظمة العربية، بصفة خاصة وعن دور أمريكا في هذه الثورات بشكل عامة:




خبير روسي: مبادرة تغيير الانظمة العربية ليست منبثقة من داخل العالم العربي


ادلى الخبير الروسي في شؤون الشرق الاوسط فياتشيسلاف ماتوزوف يوم الخميس 3 مارس/آذار بتصريح لقناة "روسيا اليوم" اعرب فيه عن رأي مفاده ان المبادرة لتغيير الانظمة العربية ليست منبثقة من داخل العالم العربي.
وقال الخبير ان هذه الفكرة وصلت من الخارج، ومن يقوم بتحريكها هي منظمة غير حكومية امريكية اسمها "Business for Diplomatic Action". وذكر ماتوزوف انه تم تأسيسها في عام 2005 لهذا الهدف بالذات. وقال انه يدير هذه المنظمة عدد من كبار رجال الاعمال والشركات الامريكية، وتم انفاق مليارات الدولارات لكي تحقق المنظمة اهدافها. وما ساعدها في تحقيق هذه اهدافها هو "الفساد الاخلاقي للقيادات" والتصادم بين مصالح الشعوب العربية وقيادات الدول العربية. وقال ان المنظمة استغلت هذه الفرصة السانحة.
ولدى الحديث عن اسباب الرغبة الامريكية لتغيير الانظمة العربية ذكر الخبير الروسي ان الولايات المتحدة تحتاج الى عالم عربي ضعيف ليست فيه معارضة قادرة على تغيير الخارطة السياسية لمنطقة الشرق الاوسط.
وفي معرض تعليقه على الوضع في ليبيا قال انه يختلف عما كان عليه الحال في تونس ومصر. فتوجد في ليبيا تناقضات سياسية وقبائلية وان المنظمة غير الحكومية المذكورة استغلت هذه التناقضات.


http://arabic.rt.com/news_all_news_m...ast/news/64731
رد مع اقتباس
 
 
  #4  
قديم 10-17-2011
المحرر السياسي المحرر السياسي غير متواجد حالياً
عضو فعال
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
المشاركات: 106
افتراضي رد: ثورات اليوم مأساة من مأسي المسلمين

الربيع العربي والشتاء السوري..
نظرة سياسية لأتراك.. لواقع الثورات العربية بما فيها الثورة السورية..
فهل بعد كل هذه المؤشرات هناك من يقول:
(والثورات انما قامت بعامل ذاتي وان حرصت دول الاستكبار على ركوب موجتها وسرقة ثمارهاواستبدال عميل مكان عميل
وجعل مطالب الناس تتمثل في الدعوة للديمقراطية بدل الدعوة لتطبيق الاسلام).



يا من غنيتم وتغنيتم بهذه الثورات.. مغلفين غناءكم بأن الأمة كسرت حاجز الخوف.. لن يغفر لكم المسلمون تضليلكم لهم، ودعوتكم للانضمام إلى هذه الثورات.. بل ومشاركتكم إياها واعتبارها تمهيداً لقيام دولة الإسلام.. وأنتم ترون بأم أعينكم أنها ثورة ترفع شعارات العلمانية.. وتنقاد لقادتها الحقيقيين الذين مهدوا لإشعالها وعملوا على إيقادها.. ودفع الجماهير للخروج للشوارع..
ألم تسمعوا بجمعة الحماية الدولية؟!!!
ألم تسمعوا بجمعة المجلس الوطني يمثلني؟!!
فهل قبلوا بتسمية جمعة واحدة من تسمياتكم؟!!
وإذا لم يقبلوا فإذن هم لا ينقادون لكم.. وبالتالي هم يسيرون كما خطط لهم.. ثورة علمانية تنتهي بإسقاط هذه الأنظمة وإيجاد أنظمة علمانية تقوم على الديموقراطية والتعددية..
وإذا أنتم لم تستطيعوا فهم الموقف الدولي، وفهم هذا الحدث في المنطقة، فكيف تتصدرون لقيادة هذه الثورات وركوب موجتها.. أم أنها ستجرفكم معها.. وتكونون مطية يمتطونها للوصول إلى مآربهم ومبتغاهم..
هل هذا هو مستواكم السياسي..؟!!!
وهل هذا هو الوعي السياسي الذي تتمتعون به؟!!!!
عودوا إلى رشدكم وأبصروا دربكم فإن التاريخ لن يرحمكم...
وغدا فقاعات الصابون التي ترونها ستتلاشى.. وسيحدث التاريخ كيف استطاعت أميركا أن تشعل ثورات العرب الملونة.. وستعرفون حينها أنكم ظلمتم أنفسكم باتباعكم الهوى.. وسيركم في مخططات أميركا.. وكيف استطاعت أن تجعلكم وقوداً لحربها وثوراتها في عقر بلاد الإسلام..
ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم..
رد مع اقتباس
 
 
  #5  
قديم 10-18-2011
ابو البراء الشامي ابو البراء الشامي غير متواجد حالياً
عضو مرابط
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 823
افتراضي رد: ثورات اليوم مأساة من مأسي المسلمين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المحرر السياسي مشاهدة المشاركة
الربيع العربي والشتاء السوري..
نظرة سياسية لأتراك.. لواقع الثورات العربية بما فيها الثورة السورية..
فهل بعد كل هذه المؤشرات هناك من يقول:
(والثورات انما قامت بعامل ذاتي وان حرصت دول الاستكبار على ركوب موجتها وسرقة ثمارهاواستبدال عميل مكان عميل
وجعل مطالب الناس تتمثل في الدعوة للديمقراطية بدل الدعوة لتطبيق الاسلام).



يا من غنيتم وتغنيتم بهذه الثورات.. مغلفين غناءكم بأن الأمة كسرت حاجز الخوف.. لن يغفر لكم المسلمون تضليلكم لهم، ودعوتكم للانضمام إلى هذه الثورات.. بل ومشاركتكم إياها واعتبارها تمهيداً لقيام دولة الإسلام.. وأنتم ترون بأم أعينكم أنها ثورة ترفع شعارات العلمانية.. وتنقاد لقادتها الحقيقيين الذين مهدوا لإشعالها وعملوا على إيقادها.. ودفع الجماهير للخروج للشوارع..
ألم تسمعوا بجمعة الحماية الدولية؟!!!
ألم تسمعوا بجمعة المجلس الوطني يمثلني؟!!
فهل قبلوا بتسمية جمعة واحدة من تسمياتكم؟!!
وإذا لم يقبلوا فإذن هم لا ينقادون لكم.. وبالتالي هم يسيرون كما خطط لهم.. ثورة علمانية تنتهي بإسقاط هذه الأنظمة وإيجاد أنظمة علمانية تقوم على الديموقراطية والتعددية..
وإذا أنتم لم تستطيعوا فهم الموقف الدولي، وفهم هذا الحدث في المنطقة، فكيف تتصدرون لقيادة هذه الثورات وركوب موجتها.. أم أنها ستجرفكم معها.. وتكونون مطية يمتطونها للوصول إلى مآربهم ومبتغاهم..
هل هذا هو مستواكم السياسي..؟!!!
وهل هذا هو الوعي السياسي الذي تتمتعون به؟!!!!
عودوا إلى رشدكم وأبصروا دربكم فإن التاريخ لن يرحمكم...
وغدا فقاعات الصابون التي ترونها ستتلاشى.. وسيحدث التاريخ كيف استطاعت أميركا أن تشعل ثورات العرب الملونة.. وستعرفون حينها أنكم ظلمتم أنفسكم باتباعكم الهوى.. وسيركم في مخططات أميركا.. وكيف استطاعت أن تجعلكم وقوداً لحربها وثوراتها في عقر بلاد الإسلام..
ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم..
جيد ان تكون مادتكم الاعلامية مادة بشار الجحش
وان تجمعوا قمامات الفكر لضرب ثورات الشعوب
وعليكم بقناةالدنيا ففيها كفاية

عندما تثور الشعوب يجب توجيهها بالفكر
لا طعن الشعوب وثوراتها ودعوتها للنوم
اقترح عليكم العمل في القنوات الرسمية العربية وفي قناة الدنيا
فانتم من جهة تخدمون الانظمة ومن جهة تؤيدون الاستفتاء عل تطبيق الشريعة
رد مع اقتباس
 
 
  #6  
قديم 10-18-2011
ابو البراء الشامي ابو البراء الشامي غير متواجد حالياً
عضو مرابط
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 823
افتراضي رد: ثورات اليوم مأساة من مأسي المسلمين

التحليل السياسي حلقات مكتملة ومن يقفز من اول حلقة الى اخر حلقة ثم يحلل لا يفقه في قواعد التحليل السياسي بل لا يرقى الى مستوى ناقل اخبار

امريكا راهنت على بقاء مبارك واعطته الفرصة تلو الفرصة
ولما ايقنت بزواله وان الشعب لن يقبل ببقائه ومع اشتعال الثورة بدأ مسلسل ايجاد البديل

ونفس الامر ينطبق على بشار الجحش
فامريكا بقيت تراهن على بقائه وعلى قضائه على الثورة والان ما يزيد عن 7 اشهر على الثورة

وعندما تعد امريكا البديل سياتي ادعياء الفهم السياسي ويقفزوا على مسلسل الاحداث وعلى المليون فرصة التي اعطتها امريكا لبشار ليتحدثوا عن مخطط امريكي لاستبدال النظام هناك طبعا عندما توقن امريكا بسقوط الصنم وتعد البديل
وهنا مقالة تطرح التسلسل للاحداث


---------------

تسلسل زمني لرد فعل أمريكا على الاحداث في مصر

رويترز) - تطور الموقف الامريكي من الازمة في مصر بشكل كبير تماشيا مع تطور الاحداث على الارض. فبعد أسبوع من اعلان واشنطن أن حكومة الرئيس المصري حسني مبارك مستقرة اذا بها تدعوه الان الى بدء انتقال السلطة على الفور.

اليوم الاول - الثلاثاء 25 يناير كانون الثاني

- بدأت الاحتجاجات في مصر في اليوم الذي ألقى فيه الرئيس الامريكي باراك أوباما خطاب الاتحاد أمام الكونجرس.

- أدلت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون بأول رد من مسؤول أمريكي كبير وقالت "تقييمنا هو أن الحكومة المصرية مستقرة وتبحث عن سبل لتلبية الاحتياجات المشروعة ومصالح الشعب المصري."



وركزت التصريحات الامريكية على الدعوة لضبط النفس وعدم اللجوء الى العنف بعدما اشتبك الاف المصريين مع الشرطة وطالبوا بانهاء حكم مبارك.

- لم يذكر أوباما مصر في خطاب حالة الاتحاد لكنه أشار الى الاحداث في تونس وقال ان الولايات المتحدة "تدعم التطلعات الديمقراطية لكل الشعوب."

وصفق أعضاء الكونجرس لاوباما.

- وبعد كلمة أوباما قال روبرت جيبز المتحدث الصحفي باسم البيت الابيض "ندعم الحقوق العالمية للشعب المصري ومن بينها حق حرية التعبير وحرية التجمع. أمام الحكومة المصرية فرصة مهمة لتستجيب الى تطلعات الشعب المصري وتنفذ اصلاحات سياسية واقتصادية واجتماعية يمكن أن تحسن حياته وتساعد على رخاء مصر."



اليوم الثاني - الاربعاء 26 يناير

- لا يذكر أوباما مصر في تصريحات معدة أثناء زيارته لويسكونسن لتعزيز رسالته الاقتصادية في خطاب حالة الاتحاد. وفي مصر اشتبكت الشرطة مع الاف المصريين الذين تحدوا حظر الحكومة للاحتجاج.

- ردا على سؤال حول ما اذا كانت واشنطن لا تزال تدعم مبارك قال جيبز على متن طائرة الرئيس "مصر حليف قوي."



- وفي واشنطن قالت كلينتون "نحث السلطات المصرية على عدم منع الاحتجاجات السلمية أو اعاقة الاتصالات بما في ذلك مواقع الاعلام الاجتماعي."

وتابعت قائلة "أعتقد أن من الممكن أن تتم اصلاحات وهذا هو ما نحث عليه وندعو له."



اليوم الثالث - الخميس 27 يناير

- مع امتداد الاحتجاجات الى مدينة السويس حيث اشتبك المحتجون مع قوات الامن وصف جو بايدن نائب أوباما مبارك بأنه حليف في جهود السلام بالشرق الاوسط وقال "لا أصفه بأنه دكتاتور."



- قال أوباما في مقابلة نقلها موقع يوتيوب على الانترنت " كانت مصر حليفا لنا في كثير من القضايا الحيوية... لكنني كنت أقول له (مبارك) دائما ان التأكد من المضي قدما في الاصلاح -الاصلاح السياسي والاصلاح الاقتصادي- مهم للغاية من اجل مصلحة مصر على المدى البعيد."



اليوم الرابع - الجمعة 28 يناير

- أصدرت الخارجية الامريكية تحذيرا للامريكيين من السفر الى مصر بعد أن فرضت الحكومة المصرية حظرا للتجول في القاهرة والاسكندرية والسويس.

- قال البيت الابيض في أقوى رد فعل أمريكي حتى تلك اللحظة ان الولايات المتحدة ستراجع مساعداتها الى مصر والتي تقدر بنحو 1.5 مليار دولار. وقال جيبز "سنراجع موقف مساعداتنا بناء على الاحداث الجارية الان وفي الايام القادمة."



- تحدث أوباما مع مبارك لمدة 30 دقيقة بعد أن دعا الرئيس المصري في كلمة نقلها التلفزيون الى حوار وطني لتجنب الفوضى وأمر بنزول الجيش المصري الى الشارع لاستعادة السيطرة.

قال أوباما انه حث مبارك على اتخاذ اصلاحات شاملة وأضاف " تحدثت معه بعد كلمته وقلت له ان عليه مسؤولية اعطاء معنى لهذه الكلمات واتخاذ خطوات وأفعال ملموسة للوفاء بهذا الوعد."



اليوم الخامس - السبت 29 يناير

- اجتمع أوباما مع فريقه للامن القومي لبحث الوضع في مصر.

- قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الامريكية بي. جيه. كراولي في رسالة على موقع تويتر انه لا يمكن لمبارك الاكتفاء "باعادة ترتيب الاوراق" وذلك بعدما أقال الرئيس المصري حكومته وعين عمر سليمان مدير المخابرات المصرية نائبا له.

اليوم السادس - الاحد 30 يناير

- ضغطت البرامج الحوارية التلفزيونية كثيرا على كلينتون بأسئلة حول ما اذا كان يجب على الرئيس المصري التنحي وقالت الوزيرة الامريكية عبارة "الانتقال المنظم" للمرة الاولى في الخطاب الامريكي الرسمي. وقالت لبرنامج (فوكس نيوز صنداي) "نريد ان نرى انتقالا منظما حتى لا يملا أحد الفراغ .. يجب ألا يكون هناك فراغ وان تكون هناك خطة مدروسة جيدا من اجل اقامة حكومة ديمقراطية تقوم على المشاركة."



وجاءت تصريحات كلينتون بينما تظاهر الالاف في وسط القاهرة.

اليوم السابع - الاثنين 31 يناير

- أرسل أوباما فرانك ويزنر السفير الامريكي السابق في القاهرة الى مصر ليخبر مبارك في حديث خاص انه يجب أن يعد "لانتقال منظم" للسلطة.

- واستمر البيت الابيض علنا في الدعوة الى اصلاحات ديمقراطية لكنه لم يتطرق الى مصير مبارك. وقال جيبز "نحن لا نختار بين من هم في الشارع ومن هم في الحكومة."



اليوم الثامن - الثلاثاء أول فبراير شباط

- أمرت الخارجية الامريكية برحيل كل أفراد الطاقم غير الضروريين في السفارة الامريكية الموجودين في مصر وعائلاتهم.

- أدلى أوباما ببيان في البيت الابيض قال فيه انه تحدث مع مبارك بعدما قال الرئيس المصري في كلمة نقلها التلفزيون انه لن يرشح نفسه مجددا للرئاسة. وقال انه أخبر مبارك بأن "الانتقال المنظم يجب أن يكون له معنى وسلميا ويجب أن يبدأ الان."



اليوم التاسع - الاربعاء 2 فبراير

- أدان البيت الابيض العنف الذي اندلع في مصر وقال ان الولايات المتحدة قلقة بشأن الهجوم على متظاهرين سلميين.

- يلتزم المسؤولون الامريكيون الغموض عند الضغط عليهم حول ما اذا كانت دعوة أوباما لانتقال فوري للسلطة تعني أن الولايات المتحدة تريد تنحي مبارك الان قبل انتخابات الرئاسة المصرية المقررة في سبتمبر أيلول.



Reuters

http://www.swissinfo.ch/ara/detail/c...l?cid=29407034

آخر تعديل بواسطة ابو البراء الشامي ، 10-18-2011 الساعة 12:34 AM
رد مع اقتباس
 
 
  #7  
قديم 10-18-2011
ابو البراء الشامي ابو البراء الشامي غير متواجد حالياً
عضو مرابط
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 823
افتراضي رد: ثورات اليوم مأساة من مأسي المسلمين

هنا مقالة يبين صاحبها سبب تغيير امريكا موقفها من مبارك والسبب انها ادركت ان الثورة بالقوة التي لن تبقي مبارك في الحكم .
لقد راهنت على بقائه ولم يكن يخطر ببالها استبداله بتاتا وهو الكلب الامين والوفي لها والذي حكم مصر بالحديد والنار ولم يكن احد يظن ان تورة الشعب بالقوة التي تكفي لاسقاطه

واما زعم ان امريكا خطتت الثورات فهو كلام التوافه الببغاوات الذين لا يرقون الى مكانة ناقل الاخبار

--
المقالة

سر الموقف الإمريكي من ثورة الشارع المصري!؟

البعض يستغرب الموقف الإمريكي من ثورة الشارع المصري ففي البداية كان تصريح الخارجية الإمريكية على إنتفاضة الشارع المصري ينحسر في التأكيد على أن نظام حليفهم الإستراتيجي "مبارك" قوى .. ولكن الأحداث تسارعت بشكل مفاجئ لذا ظلت الإدارة الإمريكية تدعو "الطرفين" على التحلي بضبط النفس وعدم اللجوء للعنف لينتهي الأمر إلى محاولة الضغط على "مبارك" لإجراء عملية إنتقال للسلطة بشكل سلس و فوري وشدد على عبارة (الآن) وكأنه يعني قبل فوات الأوان!!.. بل وسمعنا خطابا ً للرئيس الإمريكي "أوباما" موجها ً للمعتصمين الشباب في "ميدان التحرير" عبّر فيه عن تعطافه معهم قائلا ً لهم : (إننا نسمع أصواتكم وأن إعتصامكم يلهم الناس حتى هنا في أمريكا)!.

وقد إستغل نظام "مبارك" - كما لاحظت عبر قناته الفضائية الرسمية - هذا التغيَر في الموقف الإمريكي وهذا التعاطف الظاهري من قبل الرئيس الإمريكي وركز عليه بطريقة خبيثة لمحاولة تصوير ما جرى من إنتفاضة شعبية وما يجري الآن في ميدان التحرير على أنه "مؤامرة خارجية كبيرة" تقودها "عناصر أجنبية؟" على حد تعبيرهم والقصد منها تفتيت "مصر"!!.. محاولا ً إستخفاف عقول البسطاء بل والتلميح إلى أن "أمريكا" و"إسرائيل" هما من وراء هذه الإنتفاضة !!.. والمضحك هنا أن قناة القذافي الفضائية أخذت تبث مقاطع من هذه النشرات والدعايات الحكومية المصرية لتخيف الليبيين وتنفرهم من الإستجابة لنداء "نشطاء الإنترنت الليبيين" حاليا ً بإشعال فتيل الشارع الليبي في ثورة شعبية من أجل الديموقراطية!!!.

والجميع يعرف أن نظام "مبارك" حليف إستراتيجي لأمريكا وإسرائيل منذ عهد (السادات) حيث قد عبر الإمريكيون والإسرائيليون منذ بداية إنطلاق الإنتفاضة الشعبية المصرية عن قلقهم البالغ على نظام حليفهم "مبارك"! .. كما أن الجميع يعرف أن العالم كله بما فيه القوى الدولية الكبرى تفاجئت بشكل واضح بثورة الشارع التونسي التي أطاحت بنظام حليفهم "بن علي" بعد حصول حادثة إحراق "البوعزيزي"!! .. فمن كان يتصور؟ وهل كان يخطر على البال؟ أن حادثة فردية كهذه ستلهب مشاعر الشعب وتؤلم ضمائر التونسيين إلى هذه الدرجة وتطلق كل ذلك "الغضب المكبوت" فيتحول إلى ثورة شعبية عارمة تطيح بنظام حاكم جبار لطالما أكدت وإفتخرت كل التقارير الدولية على أنه نظام مستقر وناجح بل وتطلق عليه لقب "الإبن النجيب" للبنك الدولي!!؟؟.. فحادثة "البوعزيزي" ألهبت مشاعر التوانسة وفجرت ثورتهم الشعبية!.. والثورة الشعبية التونسية – بدورها - ألهبت مشاعر وحماسة الشباب المصري والقوى السياسية في مصر وأنارت لهم طريق التغيير فخرجوا إلى الشوارع محاولين التخلص من نظامهم السياسي الديكتاتوري والفاشل والمتخلف!.. فليس ثمة مؤامرة ولا هم يحزنون في ما جرى وفيما يجري الآن وإنما هي إجابة القدر لكل شعب يريد الحياة ويرفض الإستعباد!.. والقدر يجيئ في كثير من الأحيان بطريقة مفاجئة لا تخطر على بال البشر!!.

إذن فلماذا غيرت أمريكا موقفها مما يجري في الشارع المصري؟ ولماذا أصبحت تمارس نوعا ً من الضغوطات على الرئيس "مبارك" وتحثه على الإستجابة لصرخات ومطالب المتظاهرين والتنحي عن السلطة!؟.. هل لأن الإدارة الإمريكية تؤمن بالفعل ومن أعماق الوجدان بحق الشعوب العربية في الديموقراطية؟ .. وهل الإدارات الإمريكية المتعاقبة وراسمو الإستراتيجية في أمريكا يرجون أن تتحول الدول العربية نحو الديموقراطية الحقيقية بالفعل؟ .. أعني الديموقراطية الفعلية التي تؤدي إلى إختيار الشعوب نفسها بنفسها لقيادتها السياسية من بين عدة خيارات مختلفة ومتنافسة مع ضمان حق مراقبتها ومحاسبتها ومعارضتها!؟.. هل هذا هو الدافع الحقيقي الذي يدفع الإدارة الإمريكية لهذا الموقف الأخير من نظام "مبارك"!؟ أي محاولة الضغط عليه من أجل التنحي!؟؟.

الإجابة من وجهة تحليلي كالتالي : أن أمريكا وصلت إلى قناعة بعد "جمعة الغضب" أن النظام الأمني المصري ليس بالقوة التي كانت تتصورها!.. وأدركت أن "نظام مبارك" نظام يتهاوى وهو أصبح على فوهة بركان!.. وأدركت أن المتظاهرين المصريين مُصرين على مواصلة مشوارهم النضالي حتى النهاية وتحقيق غاياتهم الرئيسية وهي إسقاط "مبارك" وتغيير النظام .. وأدركت أن قمع المظاهرات بالقوة سيزيد الأمر سوءا ً وسيفجر الأوضاع في مصر وسيؤدي بالنهاية إلى حدوث فوضى عارمة..هذه الفوضى العارمة التي تخشى أمريكا وإسرائيل أن تستغلها بعض الجماعات الإسلامية للسيطرة على الوضع في مصر وفرض نظام إسلامي متشدد معاد لأمريكا وإسرائيل يطيح أول ما يطيح بإتفاقية السلام !.. لذلك فأمريكا بإظهار تعاطفها "الظاهري" مع الشباب المصري ومطالبه التغيرية وبضغطها على "مبارك" كي يتنحى إنما تسعى للمحافظة على الجانب الصلب والأساسي من النظام السياسي المصري الحالي!.. فهي تريد التضحية بمبارك في سبيل إستمرارية أساس النظام القائم !.. هذا النظام القائم على أساس مجموعة من كبار الضباط في الجيش والأمن المرتبطين بشكل وثيق جدا ً مع المؤسسة العسكرية والأمنية الإمريكية!.. فهي تريد أن تعيد ترتيب هذا النظام السياسي الحالي وتغيير رأسه مع إبقاء أصله وأساسه!!.. فهذا هو الغرض الحقيقي لهذا التعاطف الإمريكي وهذا الضغط الذي باتت تمارسه على "مبارك" لتسليم رئاسة البلد لضابط آخر وصديق آخر ووجه جديد آخر هو رئيس المخابرات المصرية السابق "عمر سليمان" ليقود المرحلة القادمة من حيث المحافظة على المصالح الإستراتيجية الإمريكية ومعاهدة السلام مع إسرائيل مع ضمان مساحة " لبأس بها" من التعددية والحرية السياسية!.. مع يقين أمريكا أن عاصفة ثوران الشارع العربي وعاطفة فوران وحماسة الشباب العربي الحالية هو موجة مرحلية مؤقتة ستهدأ مع مرور الوقت !.. لذا لابد من إحتوائها الآن ومعالجتها بخبث ودهاء حتى تعود المنطقة إلى حالة السكون وإجترار الحياة اليومية مرة أخرى !!.. هكذا أتصور المسألة!.. وهكذا أتصور طريقة تعامل الإمريكان والغربيون بوجه عام مع ما يحدث الآن من هيجان وطموح في الشارع العربي!.

سليم نصر الرقعي

http://elragihe2007.maktoobblog.com/...4%D9%85%D8%B5/
رد مع اقتباس
 
 
  #8  
قديم 10-18-2011
المحرر السياسي المحرر السياسي غير متواجد حالياً
عضو فعال
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
المشاركات: 106
افتراضي رد: ثورات اليوم مأساة من مأسي المسلمين

أبو البراء الشامي..
أولاً: الحمد لله على نعمة العقل..
وثانياً: الحمد لله على نعم فهم الإسلام وفهم السياسة في حزب التحرير.. الذي نبهنا إلى التفريق بين الرأي السياسي والخبر السياسي..
وثالثاً: أصول بناء الرأي السياسي هو أولاً وقبل كل شيء معرفة واقع الموقف الدولي والدولة الأولى في العالم وخطط هذه الدولة في مناطق العالم المختلفة.. ثم بعد ذلك الوصول إلى المعلومات الصادقة حول الحادثة .. ثم يربط الحدث بالأساس السياسي "المستقر" وبيان المؤشرات التي تدل على صحة هذا الربط ويحلل الحدث بناء على ذلك..
وبعد ذلك يستأنس بما ورد في الصحف والمجلات والفضائيات لا على سبيل التأشير وإنما على سبيل الاستئناس.
وهذا الحديث كله عن طريقة فهم الحدث السياسي في حزب التحرير.. أما في حزب المهندس فأقترح أن يجعلوا مكاناً مخصصاً في منتدى العقاب لتحليل الأحداث وفقاً للرؤى والأحلام .. على غرار قسم تفسير الأحلام الموجود في منتدى العقاب.. والله المستعان

الملاحظات على ملاحظات "المحلل البارع" أبو البراء الشامي لا تنقطع.. فالملاحظات قيمة جداً وبحاجة إلى وقت كبير لفهمها وربما يطول لساعات..
على كل ولضيق الوقت أهم ما في هذه الملاحظة ما يلي:
(امريكا راهنت على بقاء مبارك واعطته الفرصة تلو الفرصة
ولما ايقنت بزواله وان الشعب لن يقبل ببقائه ومع اشتعال الثورة بدأ مسلسل ايجاد البديل)
الموقف الحقيقي لأميركا أنها هي التي أعطت التعليمات للجيش بالحياد.. والإيجابي أيضاً.. وأسامة عنان يعرف تماماً كيف يدير الثورة وينجحها في أهم دولة بالنسبة لأميركا في منطقة الشرق الأوسط، فالرجل كان على رأس وفد رفيع المستوى من الجيش المصري في ضيافة "العم" أوباما ووزير حربه.

(ونفس الامر ينطبق على بشار الجحش
فامريكا بقيت تراهن على بقائه وعلى قضائه على الثورة والان ما يزيد عن 7 اشهر على الثورة)
كما أن الموقف الحقيقي لأميركا من الثورة السورية يتمثل بزيارة السفير الأميركي لحماة معقل الثورة والثوار ضد نظام بشار الأسد، وأظن _ وهذا من قبيل الظن وعلى طريقة أبي البراء الشامي في الفهم_ أن السفير الأميركي ذهب إلى حماة ليأكل الشاكرية ويشرب المتة ويهدئ خواطر الثوار حتى لا ينقلبوا على عميلهم بشار الأسد..
وسلم على الفهم السياسي والأحلام السياسية
رد مع اقتباس
 
 
  #9  
قديم 10-18-2011
ابو البراء الشامي ابو البراء الشامي غير متواجد حالياً
عضو مرابط
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 823
افتراضي رد: ثورات اليوم مأساة من مأسي المسلمين

ألاخ محرر سياسي
اكمل نومك ستة اشهر اخرى حين تقرر امريكا التخلص من بشار وبعدهت اخرج تحليلك السياسي من تحت الوسادة.

بحسب رواية حزبك الانترنتي المريخي فالثورات كانت مفاجئة للجميع

لكم يبدو انكم لا تقرأون ما يصدره اميركم المتنزه في شوارع عمان
ويبدو ان تحيليلاتكم اصبحت كلها افلام هندية

هكذا جاء في نشرتكم


فاجأت حادثة البوعزيزي التي فجرت الأحداث في تونس الجميع، ومنهم أميركا التي كانت تونس ضمن قائمة الدول التي سيشملها التغيير، .............

فالثورات فاجئت امريكا وغير امريكا وفاجئتكم

يعني امريكا لم تفجر الثورات وانما عملت على ركوبها

سلم على جهابدة الفهم السياسي عندكم ودعهم يذهبون لبائع الجرائد ليتعلموا منه
على الاقل عنده اخبار

وليس تحليل تحت الوسادة
ويغط الليل نوما ويحلل في النهار بناء على معلقة يحفظها

وتسلم لاخيك ابي البراء
رد مع اقتباس
 
 
  #10  
قديم 10-18-2011
ابو عمر ابو عمر غير متواجد حالياً
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
المشاركات: 92
افتراضي رد: ثورات اليوم مأساة من مأسي المسلمين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو البراء الشامي مشاهدة المشاركة
ألاخ محرر سياسي
بحسب رواية حزبك الانترنتي المريخي فالثورات كانت مفاجئة للجميع

لكم يبدو انكم لا تقرأون ما يصدره اميركم المتنزه في شوارع عمان
ويبدو ان تحيليلاتكم اصبحت كلها افلام هندية

هكذا جاء في نشرتكم


فاجأت حادثة البوعزيزي التي فجرت الأحداث في تونس الجميع، ومنهم أميركا التي كانت تونس ضمن قائمة الدول التي سيشملها التغيير، .............

فالثورات فاجئت امريكا وغير امريكا وفاجئتكم


وتسلم لاخيك ابي البراء
سبحان الله الهذا الحد وصل الحال بمن يدعي حمل دعوة الاسلام لاخراج الناس من الظلمات الى النور والنهوض بالامة على اساس الفكر ان يقوم بالتحريف والتدليس انتصارا لهوى متبع ودون خوف او وجل من الواحد الاحد
هذا نص ما ورد في البيان
أيها الشرفاء في مصر الإسلام ...
لقد فاجأت حادثة البوعزيزي التي فجرت الأحداث في تونس الجميع، ومنهم أميركا التي كانت تونس ضمن قائمة الدول التي سيشملها التغيير، ولكن هذا التغيير لم يكن متوقعاً قبل نهاية فترة رئاسة بن علي سنة 2014م؛ لذلك سارعت أميركا لاحتواء الوضع،
اذن المفاجأة لامريكا كانت في التوقيت وليس في تغيير نظام بن علي !!!!!

وللانصاف نضع نشرة التعليق السياسي حول احداث تونس

بسم الله الرحمن الرحيم
التعليق السياسي
أمس الاثنين شكل الوزير الأول محمد الغنوشي حكومة جديدة بعد الوراثة المؤقتة لعرش الطاغية زين العابدين بن علي، الذي فر من أرض الإسلام في تونس إلى غير رجعة، بعد أن تسلط على رقاب الناس فيها ما يقرب من ربع قرن، أذاقهم فيها مرارة الجوع بعد أن أفقدهم كرامتهم، وحارب إسلامهم بكل ما أوتي من قوة هو وأعوانه من العلمانيين الإستئصاليين والذين رفعوا (شعار تجفيف منابع الاسلام). وقد بلغت الوقاحة والحقد بأحدهم (أبو بكر الأخزوري وزيرالشؤون الدينية في حكومة بن علي) من العداء للإسلام والمسلمين أن صرح في مجلس المستشارين (الغرفة الثانية للبرلمان التونسي) أن الآذان نوع من التلوث البيئي.
وقبل الخوض في تحليل ما حدث في تونس حاضنة القيروان، فإن أبناء تونس المسلمين أثبتوا لأمتهم الاسلامية فضلاً عن العالم، أن إرادة الشعوب والأمم تعلو على إرادة الطواغيت والفراعنة وجبابرة الأرض، وأن ذريعة بطش الحكام والرعب من تصرفاتهم ذهبت إلى غير رجعة، أمام ما أبداه أهل تونس من وقفة صلبة وبطولية بعد تصميمهم على الوقوف في وجه الطغاة، ووضع حد لتصرفاتهم، ولم يكلفهم ذلك من التضحيات أكثر ما يكلفهم أسبوع واحد من حوادث السير، أو حصيلة يوم واحد من جرائم الطواغيت.
وكانت الأحداث التي بدأت ذاتية قد تسارعت وانتشرت في أرجاء البلاد لوجود أرضية خصبة لثورة الناس على الإهانة والإذلال والجوع والظلم الشديد الذي أوقعه بن علي وزبانيته عليهم دون أن تأخذه وزبانيته بالناس رأفة أو رحمة.
وقد حاول بن علي وقف ثورة الناس بالتصدي للمسيرات والمظاهرات بالقوة، كما حاول احتواء مطالب الناس، سواء أكان ذلك برفع القيود على التعبير، أو الوعد بتوفير عشرات الآلاف من فرص العمل، أو بإقالته فعلاً لبعض الوزراء ومنهم وزير الإعلام ووزير الشؤون الدينية من الإستئصاليين، ثم إقالته وزير الداخلية، إلا أن خشية أميركا من إمكانية خروج الأوضاع عن السيطرة ورغبتها في ذات الوقت في إيجاد تغييرات في تونس _كانت تمهد لها مع أطراف تونسية مختلفة داخل تونس وخارجها حال انتهاء فترة رئاسة بن علي الأخيرة عام 2014_ جعل أميركا تسارع لوضع ترتيبات سريعة للسيطرة على الموقف، والعمل على التخلص من بن علي الذي لم يعد يصلح للخدمة وبات من الضروري استبداله قبل الموعد المتوقع بحكم جديد يحظى بشعبيه وفقاً للمقاييس التي وضعت لأنظمة الحكم المطلوبة في مشروع الشرق الأوسط الكبير.
ويبدو أن الرئيس الذي طالما خدم أميركا والغرب الكافر قد استشعر أنه قد جرى التخلي عنه، وأن أميركا لم يصدر منها أية إشارة تشير إلى التمسك به، بل يبدو أنه بات واضحاً لديه أنه سيلقى مصير شاه إيران بعد الحياد الواضح للجيش، فقادة الجيش قد أخذوا أوامرهم بعدم الدفاع عن رموز النظام الذين يجب أن يرحلوا، وبعدم التعرض للشعب أثناء التظاهر والاكتفاء بحماية المواقع الحساسة في البلاد وحراسة الممتلكات العامة، وكان الجيش يفصلُ أحياناً بين الشرطة وجماهير الناس. وقبيل رحيل بن علي شوهدت سيارات الشرطة تحترق والجيش على بعد أمتار دون أن يلاحظ أنه يحرك ساكناً. ومع إبداء الجيش تعاونه في ملاحقة العصابات المسلحة التي هاجمت بعض الأحياء السكنية يكون قد حافظ على صورة حسنة في أذهان الناس تؤهله لحماية النظام القادم والدفاع عنه.
لقد أصبح واضحاً أن بن علي قد أذعن لما أملي عليه بمغادرة البلاد والحفاظ على حياته وحياة أسرته وتجنيبه المحاكمة مقابل تنازله عن السلطة وتمهيد الطريق لتنفيذ خطة أمريكا في التغيير، وكان ذلك واضحاً في خطابه الأخير قبل يوم من هروبه. فقد أعلن بن علي في ذلك الخطاب عن إصلاحات واسعة مثلما تريد أميركا؛ ومن ذلك إعلانه عن حل الحكومة وتنظيم انتخابات خلال شهور ورفع الرقابة على الإنترنت وعدم استعمال الرصاص مع المتظاهرين وإطلاق حرية التعبير. وبمجرد رحيل بن علي من تونس صرَّح الرئيس الأميركي باراك أوباما قائلاً: "إن لدى الشعب التونسي الحق في اختيار زعمائه" مشيداً "بشجاعة وكرامة الشعب"، وبعد أن أدان استعمال العنف ضد المتظاهرين، دعا إلى "إجراء إنتخابات حرة ونزيهة في المستقبل القريب".
وبعد تشكيل الوزير الأول محمد الغنوشي المحسوب على التكنوقراط أمس حكومة انتقالية لمدة ستة أشهر، مهمتها الإعداد لإنتخابات عامة رئاسية وتشريعية. فإن الحكومة الجديدة ستعمل على كسب ثقة أبناء الأمة في تونس، وكسب المصداقية في تصرفاتها، فبعد الإعلان عن العفو عن السجناء السياسيين والسماح بعودة المغتربين السياسيين، ستقوم الحكومة المشار إليها بملاحقة بعض رموز الفساد والإجرام من السياسيين والأمنيين المنتمين للتجمع الدستوري الديمقراطي الحاكم سابقاً بغية محاكمتهم. كما ستعمل على التخفيف من أعباء الناس الحياتية. وبذلك تكون أميركا قد ورَّثت الحكم للعملاء الجدد الذين تتوقع منهم خدمتها وتنفيذ ما تخطط له، ويتوقع أن تشكل عودة راشد الغنوشي من المنفى أحد الركائز للحكم المقبل وبخاصة أنه قد تعهد بتقديم المساعدة لإقامة نموذج لنظام إسلامي ليبرالي" ؟؟!!.
لقد بات واضحاً الآن أن هناك أطرافاً داخل النظام وأطرافاً خارج النظام وعلى رأسهم منصف المرزوقي وأحمد نجيب الشابي وراشد الغنوشي تقوم بالتحضير بأمر ودعم من أميركا لدعم تنفيذ سياسة التخلص من العلمانيين الإستئصاليين (ألآتاتوركيين) أصحاب نظرية "تجفيف منابع الإسلام" داخل جهاز الحكم وخارجه، وذلك من أجل إيجاد أرضية مشتركة تسمح بتنفيس الاحتقانات السياسية والفكرية والإعلامية التي عانى منها الناس في تونس. أما الهدف من ذلك فهو انتقال السلطة إلى عملاء أميركا الجدد بعد أن تنتهي فترة حكومة الوحدة الوطنية التي كُلف بها الوزير الأول محمد الغنوشي بأمر من رئيس الدولة المؤقت فؤاد المبزع الذي كان يشغل رئاسة البرلمان، ومن ثم قطع الطريق على أي عمل للتغيير الحقيقي لواقعي الدولة والمجتمع واستبدال احتواء ودمج ما يسمى بالإسلاميين "المعتدلين" بالتيار العلماني غير الإستئصالي، كما حصل في أكثر من منطقة من بلاد المسلمين تنفيذاً للإرادة الأميريكة.

أيها المسلمون في تونس حاضنة القيروان..
رغم كيد الكفار ودهائهم وتسخيرهم للأدوات الرخيصة في خداعكم واحتواء وقفتكم الشجاعة في وجه الطاغوت، فإن الفرصة ما زالت سانحة للتخلص من الحراس الجدد الذين تهيء أميركا لتثبيتهم في حكم البلاد، ولا ينبغي الاكتراث بعقبات دستورية أو قانونية يتسلح بها من يريدون خداعكم ممن يلبسون ثوب الإسلام أو ممن خلعوه فانفصلوا عن أمتهم وإسلامها التي كلفها الله بحمله، فكما أطحتم برأس الخيانة والكفر فإن بإمكانكم أن تواصلوا المسيرة للاطاحة بقوانين وأنظمة الكفر، فالدستور التونسي ليس قرآناً منزلاً، والقوانين في تونس ليست أحكاماً شرعية، بل هي شرائع غربية كافرة.
إن أبناءكم في الجيش هم أهل القوة والمنعة، ولا يعقل أن يطيع أخوتكم وأبناؤكم في الجيش العلمانيين الكفرة ويحرسون أدوات الكفار في بلادنا ويبذلون مهجهم دون المساس بهذه الأرواح، ويتركون نصرة إسلامهم وتحكيم شرع ربهم، فاطلبوا منهم أن يكونوا معكم في الإطاحة بكل من يعترض على تحكيم شرع الله، واطلبوا منهم تحقيق مطلب الأمة الذي يكاد أن يجمع عليه ابناؤها وهو وضع الإسلام موضع التطبيق وحينها يرضى الله عنا وينصرنا وتعاد لنا عزتنا وكرامتنا.

أيها المسلمون..
إن الفرصة أصبحت سانحة أكثر لسير أميركا في خطتها فيما يسمى مشروع الشرق الأوسط الكبير، والذي يقتضي إيجاد الإصلاحات السياسية والتي تستهدف استبدال بعض نظم الحكم في المنطقة، وإيجاد نظم أكثر شعبية من النظم الحالية خدمة لمصالحها، وهذا ما يفسر مدى الرعب عند عملائها الذين يشاهدون بأم أعينهم ما حل بأمثالهم من عبيد أميركا، حتى لو ساعدتهم على النجاة بأرواحهم كما فعلت مع بن علي وشاه إيران من قبله.
إن المشروع الأمريكي (الشرق الأوسط الكبير) يركز على إعطاء دور للشعوب في عملية التغيير من أجل الإمعان في تضليلها بجعل ما تسعى أميركا إلى تنفيذه من خطط وكأنها مطالب للشعوب.
لذلك هي معنية بسرقة تضحيات مسلمي تونس وركوب موجة التغيير وتوجيهها، والسعى لتنفيذ ما تخططه من أجل ذلك، وهذا ما يفسر تصريحات السيناتور الديمقراطي جون كيري رئيس لجنة الشؤون الخارجية والذي قال فيها "إن فرار الرئيس بن علي ستتجاوز تداعياته حدود تونس. إن الشرق الأوسط يضم شعوباً فتية تتطلع إلى مستقبل خالٍ من أى قمع سياسي وفساد وجمود اقتصادي".
فهل ستتجاوز تداعيات ما حدث في تونس حدودها لمصلحة الامة أم لمصلحة أميركا والغرب الكافرمن ورائها؟؟
أيها المسلمون..
إن مما يحز في النفس فعلاً أن يشارك رجال يحسبون على الإسلام من أمثال زعماء حركة النهضة في محاولة تضليل المسلمين ودفعهم لتقديم دمائهم وأرواحهم في سبيل تنفيذ مخططات الكفار، ومن ذلك مزجهم الإسلام النقي بدنس الكفر في مطالبتهم بما بسمى بالإسلام الليبرالي. ولكن مع ذلك فإن مما يثلج القلب ويبعث الأمل في نفس الأمة أن تلقى الخطب الجماهيرية وتنزل مظاهرات في شوارع العاصمة تونس ترفع فيها شعارات تقول "لا للرأسمالية ولا للديمقراطية نعم للخلافة". وهو ما يثبت أن الأمة قد ارتقت بفكرها ومطالبها حتى وضح أن المطالبة بإقامة الخلافة ليس مشروع حزب سياسي بعينه بل هو مشروع الأمة كلها باعتباره حكماً شرعياً وفرضاً لن يسقط إثم القعود عنه إلا عمن تلبس بالقيام به، وإن التضحيات التي يقدمها الناس في دمائهم وأرواحهم وممتلكاتهم يجب أن تذهب في مكانها الصحيح، وهو أن تكون قربة لله تعالى في تسييد عقيدته وإنفاذ شرعه.
( يا أيها الذين أمنوا ان تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدامكم )

12/صفر/1432هـ
17/1/2011م
حزب التحرير
رد مع اقتباس
 
إضافة رد

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 05:06 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.