خدمات تصنيع وتركيب جميع انواع أعمدة الإنارة فايبرجلاس عالي ا...  آخر رد: الياسمينا    <::>    إجتماعيات : دامت الأفراح في دياركم العامرة .  آخر رد: نائل أبو محمد    <::>    الوحدة الإسلامية طريق إلى الخلافة  آخر رد: نائل أبو محمد    <::>    تطبيق قصص الانبياء المميز على جوجل بلاي لاجهزة الاندرويد  آخر رد: ابو محمد    <::>    معجزة فواتح السور (الحروف ألنورانية أو الحروف المقطعة  آخر رد: نائل أبو محمد    <::>    تكريم السيد ابراهيم عبد المحسن شبانة بالقدس .  آخر رد: نائل أبو محمد    <::>    سؤال جوابه بالمستقبل  آخر رد: يحيى حسن    <::>    الجمال الحقيقى  آخر رد: يحيى حسن    <::>    قليل من كثير عن المسجد الأقصى .  آخر رد: نائل أبو محمد    <::>    توثيق : وفاة عمي وقبر جدي .  آخر رد: نائل أبو محمد    <::>   
 
العودة   منتدى المسجد الأقصى المبارك > إستراحة المنتدى

 
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
  #11  
قديم 02-19-2011
سليم سليم غير متواجد حالياً
عضو مرابط
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 554
افتراضي رد: السياسة العربية من ثقب الباب الإسرائيلي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


رياح التغيرات بالمنطقة تعصف بالمؤسسة الأمنية الإسرائيلية وتقلقها مما هو قادم
كشفت صحيفة معاريف أن الأحداث الأخيرة التي وقعت في الدول العربية تسببت في قلق واضح وعميق لدى رؤساء المؤسسة العسكرية الإسرائيلية الأمر الذي أدى بهم إلى الاستعداد لمواجهة واقع جديد ومجهول.
وأفادت الصحيفة أن رئيس لجنة الخارجية والأمن التابعة للكنيست "شاؤول موفاز"عقد اجتماعاً خاصاً ظهر اليوم الأربعاء من أجل الوقوف عن كثب لما يحدث من تغيرات وتطورات في الشارع العربي وكيفية الاستعداد لتلك التغيرات الحاصلة في المنطقة.
ونقلت الصحيفة عن موفاز قوله : "إن هذه التغيرات تشكل تحذير استراتيجي للمؤسسة الأمنية الإسرائيلية خاصة ولإسرائيل عامة بسبب ما هو قادم"، مضيفاً "أن اتفاقية السلام مع مصر هي هدف من الدرجة الأولى ومصلحة لكلا البلدين"، كما أثنى موفاز على موقف الجيش المصري والذي اعترف من حيث المبدأ بمعاهدة السلام بين البلدين.
واوصل القول: "إن ما يحدث في المنطقة الآن من شأنه أن يغير سلبياً عملية توازن القوة المعروفة في الشرق القاسط"، مضيفاً "إن ما نعتبره إجراء ديمقراطي للتغيرات الحاصلة في المنطقة كما حدث في تونس قد يتمخض عنه في نهاية المطاف سيطرة الإخوان المسلمين وقوات متطرفة أخرى في مصر وغيرها".
من الجدير بالذكر أن وفاز شدد في نهاية الاجتماع على ضرورة استئناف عملية السلام مع الفلسطينيين قبل فوات الأوان، مبرراً ذلك بان المنطقة تتجه نحو مواجهة وان إسرائيل لن تستطيع أن تقف عاجزة ومكتوفة الأيدي وإلا ستجد نفسها أمام بدائل تشكل خطراً على وجودها.
يشار إلى تصريحات موفاز جاء خلال اجتماع أعضاء ثلاثة لجان أساسية منبثقة عن لجنة الخارجة والأمن ولجنة الاستخبارت ولجنة تتعلق بالأمن القومي، وقد تلقى الجميع تقرير مفصل من مسؤولين في الأمن القومي يتعلق بالأحداث التي وقعت مؤخراً في الدول العربية (تونس، مصر).
__________________
رمضان أسم حروفه ناصعة=فالراء رحمة من الله واسعة
وميمه مغفرة منه جامعة=والضاد ضياء جنة رائعة
والألف احسان وألفة ماتعة=ونونه نُزل الصائمين ناعمة
رد مع اقتباس
 
 
  #12  
قديم 02-19-2011
الصورة الرمزية admin
admin admin غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 14,425
افتراضي رد: السياسة العربية من ثقب الباب الإسرائيلي

بسم الله الرحمن الرحيم

أشكرك أخي سليم على تزويدنا بأهم الأخبار، وكخلاصة من تصريحات موفاز أفهم أن إتفاقية السلام بين إسرائيل والفلسطينيين هي التي ستنقذ إسرائيل من إحتمالية زوالها. فحسبنا الله ونعم الوكيل على كل من يعطي شرعية لوجود هذا الإحتلال الغاشم، ويوفر لها قصبة هواء تتنفس بها فتجثم على صدورنا.
__________________
اللهم علمنا ما ينفعنا - وإنفعنا بما علمتنا
اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا إتباعه - وأرنا الباطل باطلا وأرزقنا إجتنابه
اللهم أعنا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك
اللهم إجعل عملنا خالصا لوجهك الكريم
وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبة وسلم
رد مع اقتباس
 
 
  #13  
قديم 02-21-2011
سليم سليم غير متواجد حالياً
عضو مرابط
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 554
افتراضي رد: السياسة العربية من ثقب الباب الإسرائيلي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة admin مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم

أشكرك أخي سليم على تزويدنا بأهم الأخبار، وكخلاصة من تصريحات موفاز أفهم أن إتفاقية السلام بين إسرائيل والفلسطينيين هي التي ستنقذ إسرائيل من إحتمالية زوالها. فحسبنا الله ونعم الوكيل على كل من يعطي شرعية لوجود هذا الإحتلال الغاشم، ويوفر لها قصبة هواء تتنفس بها فتجثم على صدورنا.
وأشكرك أخي الشيخ خالد الحبيب على المرور والتعليق.
__________________
رمضان أسم حروفه ناصعة=فالراء رحمة من الله واسعة
وميمه مغفرة منه جامعة=والضاد ضياء جنة رائعة
والألف احسان وألفة ماتعة=ونونه نُزل الصائمين ناعمة
رد مع اقتباس
 
 
  #14  
قديم 02-21-2011
سليم سليم غير متواجد حالياً
عضو مرابط
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 554
افتراضي رد: السياسة العربية من ثقب الباب الإسرائيلي

السلام عليكم
جدعون ليفي- هآرتس
في نهاية الاسبوع انتسب عضو جديد الى الليكود، لا لمجرد الحزب الحاكم بل لأشد أقسامه صقرية. بين تسيبي حوطوبلي وداني دانون – إن براك اوباما يلتف من اليمين على دان مريدور وميخائيل ايتان ويُضعف موقفهما.
إن قرار النقض الاول الذي استعملته الولايات المتحدة في فترة ولايته – وهو الذي وعد اوباما بأن لا يستعمله كأسلافه – هو قرار نقض لاحتمال التغيير والوعد به، قرار نقض للأمل. انه قرار نقض ليس ودّيا لاسرائيل، يؤيد المستوطنين واليمين الاسرائيلي، هما فقط.
لن تساعد التواءات السفيرة الامريكية في الامم المتحدة، ولن يساعد كلام شكر ديوان رئيس الحكومة – الحديث عن خطوة ليست أقل من عداء لاسرائيل. فامريكا، المتعلقة بها اسرائيل أكثر مما كانت دائما، قالت نعم للمستوطنات. هذا هو المعنى الوحيد للقرار، وبذلك أيدت المشروع الأشد إضرارا باسرائيل.
لقد فعلت هذا في الوقت الذي تهب فيه رياح تغيير في الشرق الاوسط، ويُسمع وعد بالتغيير من امريكا – لكنها سادرة، في ردودها الآلية وتأييدها الأعمى لاسرائيل الاستيطانية. ليست هذه امريكا التي تستطيع ان تغير مكانتها بين شعوب المنطقة. إن اسرائيل وهي معزولة في العالم وجدت نفسها مرة اخرى تعتمد على امريكا وحدها.
كان هذا يجب ان يقلق كل اسرائيلي. أهكذا نحن؟ معزولون ومُقصون؟ وكل ذلك بسبب الاستمرار على ذلك المشروع الخاسر؟ أهو يساوي هذا الثمن حقا؟ هل الامم المتحدة الجوفاء والعالم كله ضدنا؟ لن نستطيع الى الأبد أن نتدثر بهذه القبة الحديدية الجوفاء، حتى نفتح أعيننا ونفهم انه اذا لم توجد دولة، سوى امريكا الضعيفة، تؤيد ضلالتنا هذه، فان شيئا أساسيا مخطوء عندنا.
إن اسرائيل التي تتلقى التنديد بها من العالم كله وتستمر في غيّها، هي دولة فقدت الصلة بالواقع. وهي دولة ستجد نفسها في النهاية ايضا متروكة لمصيرها تماما. لهذا فان القرار الامريكي يضر بالمصلحة الاسرائيلية: فهو مستمر في إعماء اسرائيل وجعلها حمقاء، وكأنها تستطيع ان تسلك هذا السلوك الى الأبد.
كان يجب على الولايات المتحدة لو كانت ودودة تخاف على مصلحة اسرائيل ان تقول لا. إن امريكا التي تدرك ان المستوطنات هي العقبة، كان يجب عليها ان تنضم الى التنديد بها. وكان يجب على قوة عظمى تريد ان تُحل السلام في فترة تنتفض فيها الشعوب العربية على انظمة حكمها وعلى الولايات المتحدة واسرائيل ايضا – أن تفهم ان عليها ان تغير قواعد اللعب القديمة السيئة من التأييد الكاسح للحليفة المدمنة لمستوطناتها.
كان يجب على امريكا الودودة ان تجند نفسها من اجل ان تفطم اسرائيل – فهي وحدها القادرة على فعل هذا – وكان يجب عليها ان تبدأ هذا (متأخرة) أول أمس، في مجلس الامن.
لكن الوعد بالتغيير والاهتمام الحقيقي باسرائيل هما شيء واحد، والسلوك السياسي شيء آخر: فثم قرار نقض آلي آخر، وكأنه لم تقع امور قط. اوباما مثل جورج بوش، لا يوجد أي فرق. عندما قالت السفيرة سوزان رايس، ان اقتراح القرار "يهدد بتشديد مواقف الأطراف وتشجيعها على الامتناع عن التفاوض"، ضللت. فهي ايضا تعلم ان ما يمنع التفاوض ويشدد المواقف هو الاستمرار في بناء المستوطنات. وعندما تقول وزارة الخارجية الاسرائيلية ان "من العجيب ان مجلس الامن يختار ان يتناول جانبا واحدا، مع تجاهل السياق"، فهي ايضا تضلل. أحقا يؤمن متحدثو وزارة الخارجية، بوجود جهة جدية ستوافق على ان تستمر اسرائيل باقرار حقائق لا تنعكس على الارض بلا عائق؟.
هل يُسمى هذا "جانبا واحدا"؟ قد يكون واحدا، لكن من المؤكد انه الأكثر تدميرا وهو الذي أراد العالم ان يندد به وبحق. إن ايام قرارات النقض هذه ليست اياما عادية. انها ايام القِدر الفوارة في المنطقة. لو كانت ثم حكومة ذات مسؤولية في اسرائيل، لكفت عن الاستيطان منذ زمن لا لتصرف النيران عن اسرائيل فقط بل كي تُقدم تسوية، لم تكن حيويتها لها مصيرية الى هذا الحد قط.
ولو أن الولايات المتحدة كانت قوة عظمى ذات مسؤولية، لانضمت أول أمس الى القرار كي تنبه اسرائيل من سباتها الخطر. حصلنا بدل هذا على فيتو معادٍ من واشنطن، وصيحات ابتهاج في القدس، واحتفال سينتهي نهاية سيئة جدا بالنسبة لهما كليهما.
__________________
رمضان أسم حروفه ناصعة=فالراء رحمة من الله واسعة
وميمه مغفرة منه جامعة=والضاد ضياء جنة رائعة
والألف احسان وألفة ماتعة=ونونه نُزل الصائمين ناعمة
رد مع اقتباس
 
 
  #15  
قديم 02-22-2011
سليم سليم غير متواجد حالياً
عضو مرابط
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 554
افتراضي رد: السياسة العربية من ثقب الباب الإسرائيلي

السلام عليكم
إسرائيل تتابع بقلق الثورات في المنطقة وتستعد لمواجهة السيناريوهات المختلفة
كشف وزير المالية الإسرائيلي يوفال شتاينس أن الحكومة الإسرائيلية قررت التزام الصمت إزاء الثورات التي تجتاح المنطقة العربية, وقال "نحن نتابع بقلق وحذر هذه التطورات, وأعتقد أن رئيس الحكومة ينتهج مسار يقود باتجاه ضبط النفس وأن تكون ردود الفعل الإسرائيلية مضبوطة وغير مثيرة للجدل".
وأضاف شتاينس لإذاعة الجيش "إنه يتوجب على دولة إسرائيل ألا تدخل نفسها في حالة هستيرية, ولكننا نتابع الأحداث الجارية ونستعد لأي سيناريو محتمل".
ومن جانبه أكد النائب الأول لرئيس الوزراء الإسرائيلي سيلفان شالوم أن الدول الغربية قد فشل في محاولته لمساعدة حلفائها في منطقة الشرق الأوسط .
وحاول شالوم أن يحرض الغرب على التدخل في اللعبة القائمة من خلال زج إيران في هذه القضية, وقال "إن إيران تحاول لعب دور فعال في الثورات التي تشهدها المنطقة حاليا ويجب على العالم ان يتحد في مواجهة هذه الجهود ومنع طهران من السيطرة على احتياطي النفط في المنطقة الذي بإمكانه توفير احتياجات العالم على مدى السنوات المائة والخمسين القادمة".
وفي ذات السياق وصف وزير الشئون الإستراتيجية موشيه يعلون التطورات الأخيرة في المنطقة بزلزال تاريخي قائلا انه يجب على إسرائيل أن تنظر إلى هذه الأحداث من خلال ما قد تنطوي عليه من تهديد إلى جانب ما تحمله في طياتها من فرص جديدة, وأعرب يعلون عن خشيته من استغلال ما أسماه الإسلام المتطرف للوضع الجديد.
__________________
رمضان أسم حروفه ناصعة=فالراء رحمة من الله واسعة
وميمه مغفرة منه جامعة=والضاد ضياء جنة رائعة
والألف احسان وألفة ماتعة=ونونه نُزل الصائمين ناعمة
رد مع اقتباس
 
 
  #16  
قديم 02-22-2011
سليم سليم غير متواجد حالياً
عضو مرابط
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 554
افتراضي رد: السياسة العربية من ثقب الباب الإسرائيلي

السلام عليكم
اشكنازي:"بالوضع الحالي يجب الحفاظ على السلام والأحداث الأخيرة لم أكن أتوقعها"
قال رئيس أركان الجيش الإسرائيلي خلال حفل وداع أقيم على شرفه في الكنيست أنه "بالوضع الحالي يجب الحفاظ على الثروة الإستراتيجية المتمثلة في السلام مع مصر والأردن والسعي نجو تطويرها وتحسينها وإخراج دول أخرى مجاورة من دائرة النزاع مع إسرائيل".
وأضاف "أن جيشنا هو جيش مرموق وهو أقوى من الأحداث الأخيرة، والتجربة التي خضناها في ظل الأحداث الأخيرة لم أكن أتوقعها أبداً وخسارة أنها حصلت"، كما دعا "اشكنازي" الذي ألقى كلمته أمام أعضاء لجنة الخارجية والأمن التابعة للكنيست، دعا رئيس الحكومة للعمل على انجاز اتفاق سلام مع سوريا".
ومضى رئيس الأركان المنصرف بقوله، "في الأربع أعوام الأخيرة شاهدت الجيش الإسرائيلي براً وبحراً وجواً، وأريد أن أقول وعلى أثر الخطوات التي رأيناها في الفترة الأخيرة انه لدينا جيش قوي ورائع يفهم ثقل المسؤولة الملقاة على عاتقه ويعي أهدافه في الدفاع عن إسرائيل".
وواصل قوله، "أن الجيش يفهم أن خضنا حرب وامتحنتنا التجربة والجيش وقف أمام امتحانات ونجح فيها من خلال إعادة قدرة الأمن وإيجاد حياة عادلة في إسرائيل"، مضيفاً "الحدود هادئة الآن سواء في الجبهة الجنوبية أو الشمالية أو الشرقية ولكن على ضوء الإحداث الأخيرة، أنا اعتقد انه يتوجب علينا أن نكون مُستعدين لجميع التحديدات التي تقف أمام الجيش وإسرائيل نفسها".
ولفتت صحيفة يديعوت التي أوردت الخبر، انه على أثر الجدل الدائر في الكنيست بخصوص قانون "اشكنازي" الخاص بفترة الراحة التي يجب أن يمر فيها مسؤولي الجيش قبل الدخول إلى المعترك السياسي، أبدى رئيس الكنيست "روبين ريفلين" عن ثقته من عودة "اشكنازي" إلى السياسة.
وقال "ريفلين"، "إن اشكنازي سيجلس في الكنيست والسؤال هو متى؟، فهو شاب وقائد وسيدخل إلى الكنيست والحياة السياسية كما فعل سابقيه من رؤساء الأركان".
__________________
رمضان أسم حروفه ناصعة=فالراء رحمة من الله واسعة
وميمه مغفرة منه جامعة=والضاد ضياء جنة رائعة
والألف احسان وألفة ماتعة=ونونه نُزل الصائمين ناعمة
رد مع اقتباس
 
 
  #17  
قديم 02-26-2011
سليم سليم غير متواجد حالياً
عضو مرابط
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 554
افتراضي رد: السياسة العربية من ثقب الباب الإسرائيلي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


بقلم: د. دافيد بقاعي
محاضر في معهد العلوم السياسية في جامعة حيفا« معاريف »:
تقوى العاصفة في العالم العربي.
إن ما بدأ في تونس وانتقل الى مصروليبيا ينتشر مثل انتشار النار في الهشيم في العالم العربي كله، ويهدد بجر الشرق الاوسط الى عصر آخرمن العنف وعدم الاستقرار السياسي.
وبخلاف الماضي ينبع العنف من مصدر جديد غير معروف في السياسةالعربية ألا وهو السكان. فقد تبين للسكان انهم يملكون شيئا جديدا لم يعرفوه قط ولم يستعملوه وهو القوةالسياسية. يجري على العالم العربي تغيير جوهري ربما يكون ثورة: لقد خرج المارد من القمقم كُسر حاجز خوف الجماهير من نظم الحكم والحكام.

ينبغي ان نفهم الظاهرة من منظار تاريخي: إن السياسة العربية قد صاغت شخصية ذات سلطة، الحياة الجماعية فيها هي المركز، والفردية معيبة، وكذلك ايضا تصورات "الأنا"بازاء السلطة. قوّى صعود الاسلام هذه الاتجاهات بحيث أعطاها الشرعية الدينية.
إن الاستسلام والخضوع المطلقين لله هما المركز، والاخلاص للدين وللمؤمنني يغطي على كل اخلاص آخر، وذلك بخالف التصورالغربي عن أن الانسان هو في المركز وأن سلطة العقل في المركز.
إن الجيش هو عامل ال قوة الأهم في السياسة العربية سواء كان ذلك نظاما عسكريا مباشرا، أو نظاما ملكيا يكون الجيش فيه دعامة نظام الحكم وينهار النظام من غيره )ايران 1979 ،
والسودان 1989 ، وتونس 2011 (. إن المعارضة الوحيدة، وهي غير شرعية على نحو عام، هي الحركات الاسلامية.
خاف الانسان العربي طوال حياته من قوة السلطة العنيفة، ورأى السياسة"داء دويا" ينبغي الامتناع عنه.
وهذه ظاهرة تاريخية تتصل بخضوعه السياسي )اذا استثنينا "اضطرابات الخبز"( وكانت أسسها اجتماعية -دينية.
لم تكن أحداث الشغب التي بدأت في تونس تختلف عن أحداث شغب الخبز الكثيرة التي وقعت في عشرات السنين في الدول العربية وأثارت مطالب العمل ايضا. بيد انه حدث هنا شيء لم يفكروا فيه ومن المؤكد انهم لم يقصدوا احرازه: سقط النظام
وتبين للسكان العرب فجأة انهم يملكون قوة سياسية؛ وأن نظم الحكم العربية هي التي تخاف من الجماهير لا العكس؛ وأن وسائل الاعلام العالمية تعزز قوتهم ببثها ذلك في جميع أنحاء العالم تحت
عنوان النضال من اجل الحريات.
لا يستطيع أي نظام حكم عربي أن يرى نفسه منيعا من تأثيرات الاضطرابات، في ثلاثة اتجاهات رئيسة: اولا، الفوضى الخالصة. هذه هي القوة المُسكرة التي ظهرت فجأةعند الجماهير، وتُستعمل مثل حافزيدفع نحو اعمال احتجاج. إن أجيال القمع والاستسلام تنطلق في قوى جبارة معارضة لا مؤيدة بالضرورة. إن رفع النعل في مواجهة الحاكم ظاهرة ثقافية جوهرية ذات تأثيرات كبيرة.
وثانيا، سعي دول اخرى الى تأجيج الجماهير، وثالثا - وهذه هي الظاهرة المركزية الأهم - نشاط حركات الاخوان المسلمين لضعضعة النظم من الداخل وإسقاطها.
كيف سينتهي هذا؟ اذا لم يستعمل الجيش كل قوته لقمع الجماهير، وهو شيء سيصعب عليه اليوم في ضوءالانكشاف الاعلامي وت دخل الجهاز الدولي، وهذا هو الشرط، فانه يمكن الحديث عن تبدل نظم الحكم - لا نحو مسار التحول الديمقراطي بل الى نظم حكم اسلامية متطرفة، قد تجعل الواقع أشد سوءا، وتفضي الى حروب داخلية عنيفة والى حروب اقليمية.
يتبين الجهاز الدولي الآن ان السياسة العربية فوضوية في أساسها وان النظام السياسي لم يتم احرازه إلا بعنف نظم الحكم المتسلطة. وقد بدأ كل شيء ينتقض الآن.
__________________
رمضان أسم حروفه ناصعة=فالراء رحمة من الله واسعة
وميمه مغفرة منه جامعة=والضاد ضياء جنة رائعة
والألف احسان وألفة ماتعة=ونونه نُزل الصائمين ناعمة
رد مع اقتباس
 
 
  #18  
قديم 02-27-2011
سليم سليم غير متواجد حالياً
عضو مرابط
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 554
افتراضي رد: السياسة العربية من ثقب الباب الإسرائيلي

السلام عليكم
"الكلب الضال" لا يزال ينبح.
..بقلم آفي يسسخروف - هآرتس
ستة أسابيع مرت منذ فر الرئيس التونسي زين العابدين بن علي من بلاده ووجد ملجأ في السعودية. بالاجمال 42 يوما، تجسد فيها شرق اوسط مغاير. رؤساء وحكام حكموا على مدى عشرات السنين اطيح بهم، حكومات حلت وملايين المواطنين العرب خرجوا الى الشوارع لفهمهم القوة الهائلة التي في ايديهم. هذا الاسبوع انتجت معظم العناوين الرئيسة الزعيم الليبي معمر القذافي، الاقدم بين حكام المنطقة. ولكن يوم الاربعاء بدا أن منظمات الارهاب في غزة، حماس والجهاد الاسلامي تحاول ايقاظ الجبهة بين غزة واسرائيل بعد بضعة اسابيع من الهدوء.
حادثة على حدود القطاع أدت الى اطلاق صواريخ جراد نحو بئر السبع، لاول مرة منذ رصاص مصبوب. المنظمة التي اطلقتها فهمت جيدا بان سقوط الصواريخ في قلب حي سكني، من شأنه ان يجر رد فعل اسرائيلي. ولما كان ليس لحماس مصلحة في التصعيد وفي ضوء العلاقات الوثيقة بين الجهاد وطهران، هناك امكانية أن تكون اياد ايرانية تقف خلف الخطوة.
يحتمل أن يكون النظام في طهران يسعى الى الامساك بالحبل من طرفيه: ان يقمع الاحتجاج في الداخل وان يضعضع الوضع في المنطقة. طهران اطلقت ايضا سفينتين حربيتين للمرور في قناة السويس وذلك لخلق استفزاز. ولعل هذا ايضا هو سبيل لمواجهة المعارضة الداخلية.
فارون
مساء يوم الثلاثاء القى العقيد القذافي من داخل منزله القديم في باب العزيزية الذي قصفته طائرات سلاح الجو الامريكية في 1986. كان هذا خطابا هاذيا. لرجل سواء عقله موضع شك، ويبدو انه تنكر لامكانية ان يكون حكمه قريب من نهايته. فقد هدد المرة تلو الاخرى بان يقود ليبيا الى حمام دماء بعد أن قتل رجاله حتى تلك اللحظة مئات الاشخاص.
القذافي شهد في اثناء حكمه محاولات تمرد (محاولة اغتيال في 1993) ومواجهات مع متظاهرين (في 1996) . الاسلام الراديكالي رأى فيه عدوا، والرئيس الامريكي الاسبق رونالد ريغن وصفه بـ "الكلب الضال" وجيش الولايات المتحدة قصف قصره.
ولكن هذا الاسبوع وقف حاكم ليبيا امام أكبر تحدٍ يشهده. في وقت اغلاق هذا العدد سيطرت قواته على طرابلس فقط. بينما باقي مناطق الدولة سقطت في يد المعارضة. ألوية كاملة (مثل اللواء الخامس وقيادة "الجبل الاخضر") فروا الى معارضي النظام ووحدات عسكرية سلمت سلاحها للمواطنين وللميليشيات المسلحة. قبيلتا الزاوية والرفولة انضمتا الى المعارضة. وفقد السيطرة على شرقي ليبيا، في مقاطعة قرنيقة وعاصمتها بنغازي، المدينة الاكبر الثانية في حجمها في ليبيا، في صالح مجموعات غير منظمة بدأت تنظف الشوارع وتوجه حركة السير.
كما وصلت المعارك الى غربي ليبيا، حيث سيطرت قوات المعارضة على المدن الكبرى، الزاوية ومسورطة، وبالطبع العاصمة طرابلس. اذا لم يكن هذا بكاف، فصباح يوم الاربعاء استقال وزير داخليته، الجنرال عبدالفتاح اليونس العبيدي، المسؤول عن قوات الامن الداخلي، وانضم الى المعارضة.
50 في المائة نساء
القذافي، الذي يعتبر زعيما ذا عادات غريبة، ولد في حزيران 1942 لعائلة بدوية في شمالي ليبيا. في سن 21 انضم الى الاكاديمية العسكرية في بنغازي وفي سن 24 كان ضابط اتصال في الجيش الليبي. بعد نحو ثلاث سنوات، في سن 27، قاد مجموعة من الضباط لانقلاب عسكري ادى الى اسقاط الملك ادريس في ليبيا. واستولى "مجلس قيادة الثورة" على الحكم وكان على رأسه المقدم القذافي، الذي رفع نفسه الى درجة عقيد.
البروفيسورة يهوديت رونين من جامعة بار ايلان، المحاضرة والباحثة في الشؤون الليبية، تقول ان المقدم الشاب قاد الانقلاب باحساس بالقدرة على احداث تغيير. وفي محيطه كانت غير قليل من الانقلابات في العالم العربي، هزيمة 67 كانت لا تزال تحوم في سماوات الشرق الاوسط ويحتمل أن يكون استمد الالهام من سيطرة محمد جعفر النميري على السودان في ايار 1969، قبل بضعة اشهر فقط من الانقلاب في ليبيا.
خلافا لصورته كغريب الاطوار، نجح القذافي في أن ينفذ عدة مشاريع مثيرة للانطباع كما تقول رونين. "في ليبيا تعمل اليوم نحو عشرة مطارات مدنية، شقت شبكة محترمة من الطرقات، اقيمت فنادق وتوجد صناعة نفط متطورة. وقد اقام نهرا اصطناعيا ونقل المياه من مخزونات تحت ارضية الى شمالي الدولة، حيث يتركز نحو 80 في المائة من سكان الدولة. الجهاز الصحي هو من الاجهزة الاكثر تطورا في شمالي افريقيا، وفي ليبيا معدل العارفين للقراءة والكتابة بين الاعلى في هذه المنطقة. جهاز التعليم العالي بات وفيرا للكثيرين واكثر من 50 في المائة من الطلاب في الجامعات هن نساء".
وقد خلق تراصا وطنا في مكان لم يكن فيه هذا من قبل، تشرح رونين. "حتى صعود القذافي سارت الدولة حسب منظومات قبلية ادارت شؤونها بشكل مستقل، وقد أخذ في تفكيك هذه الاطر في محاولة لصرف الولاء الى الحكم والى النظام. ومنح رؤساء القبائل المكانة والمال، نصيب من الكعكة. وبالتوازي، منع شخصيات مختلفة في الجهاز السلطوي في ليبيا من التثبت في مواقع اساسية وجعلهم يتنقلون بين المناصب. اضافة الى ذلك، لم يتردد القذافي من استخدام كل الوسائل لضرب المعارضة". وحسب اقوالها، فان هذه الطريقة نجحت بشكل كبير حتى الحراكات الاولى، التي بدأت في الثمانينيات.
في السنوات الاولى من حكمه اعتبر مؤيدا متحمسا لايديولوجيا الوحدة العربية وحاول مرات عديدة الوصول الى توحيد قومي مع دول اخرى. وفي مفاهيم معينة يحتمل ان يكون رأى نفسه خليفة للرئيس المصري جمال عبدالناصر، الذي كان بطله.
في العام 1976 نشر مذهبه الفكري في الكتاب الاخضر. طريقة الحكم في ليبيا وصفها بانها "سلطة الشعب" هذه اشتراكية اسلامية تجمع بين المبادىء الدينية (منع القمار وبيع الكحول) وبين دولة الرفاه التي تدعم السكن والمواصلات العامة وتقدم خدمات تعليم وصحة مجانية، ولكن تحظر الاتحادات المهنية والاضرابات.
وقد كان هذا ممكنا بفضل الارباح التي حققتها الدولة من صناعة النفط: نحو 50 مليار دولار في السنة، الامر الذي لم يمنع بطالة بمعدل نحو 30 في المائة. وحسب رونين، فان مؤسسات الحكم العامة عملت في ليبيا ظاهرا فقط، مثل الحكومة، التي يسميها "لجنة الشعب العامة"، وبرلمان عديم كل صلاحيات. وهي تقول انه "كان يقرر وهم كانوا يصادقون. عمليا من ادار شؤون ليبيا كانت اللجان الثورية التي تشكلت من الشبان المتزمتين الذين ايدوا افكار الثورة".
فضلا عن ذلك، تقول، كان للقذافي كاريزما، ثقة بالنفس وقدرة على التمسك بالهدف. "ليس نزيها محاكمته في النقطة الاسفل في حياته"، تقول. "الرجل عرف كيف يدخل الى الناس الاحساس بان لديهم ما يتوقعونه، وان هناك معنى لحياتهم. كانت له غير قليل من الايام الطيبة التي كان يمكنه فيها ان يبحث أثره في محيطه، وان يحدد اهدافا وان يعرضها كغايات للشعب الليبي".
بعد سنوات ساعدت فيها ليبيا كل منظمة معروفة او معروفة أقل، قرر القذافي تغيير صورته. وقد بدأ هذا في الحرب العنيدة التي ادارها ضد الاسلام المتطرف في ليبيا وانتصاره عليها في التسعينيات. بل انه ندد بالعمليات في الولايات المتحدة في ايلول 2001.
في العام 2003، بعد احتلال الولايات المتحدة للعراق، أعلن بانه أوقف برنامجه لانتاج اسلحة الدمار الشامل وانه يوافق على الرقابة الوثيقة من الامم المتحدة. في اعقاب هذا الاعلان رفعت العقوبات الاقتصادية عن ليبيا وتحسنت مكانتها في الاسرة الدولية.
في اذار 2004 زار رئيس وزراء بريطانيا طوني بلير ليبيا والتقى معه وبعده وصل الى ليبيا زعماء غربيون آخرون، التقوا القذافي. السفير البريطاني في ليبيا، انطوني لايدن، شرح في حينه التغيير في سياسة القذافي برغبته في تحسين الوضع الاقتصادي الذي ترك الكثيرين بين الشباب بلا مصدر رزق. يحتمل ان التغيير كان اقل مما ينبغي ومتأخر اكثر مما ينبغي. اولئك الشبان العاطلون عن العمل بدأوا المظاهرات في قرنيقة في 17 شباط.
يوجد احتياط
لا سبب في أن تثير الحرب الاهلية في ليبيا قلقا أمنيا فوريا في اسرائيل. الخوف يكمن في الاثار بعيدة المدى لتفكك ليبيا على المكافحة الدولية ضد الارهاب. فالمعارضة (مثلما في مصر وتونس)، لا توجد قيادة معروفة ومن الصعب التخمين من سيخلف القذافي. فالدولة من شأنها ان تجد نفسها متورطة في حروب قبلية تجعلها مدينة لجوء لمحافل الجهاد العالمي.
سايمون هندرسون، باحث من معهد واشنطن لسياسة الشرق الادنى، كتب هذا الاسبوع يقول انه منذ الحرب في العراق في 2003، توجد ليبيا في المكان الثاني في "تصدير" نشطاء الارهاب الى العراق، بعد السعودية. الكثيرون منهم وصلوا من مدينة درنا في قرنيقة. في الدولة توجد منذ الان بنية تحتية "للجهاد العالمي"، وفقط في الايام الاخيرة أعلن سكان بلدة البيضاء، المجاورة لدرنا انهم اقاموا في المكان خلافة اسلامية.
وتدعي رونين بان ليبيا بالفعل ستتغير بعد القذافي، ولكن السكان والبنى التحتية والخصال الاقتصادية لن تتغير. وهي تعتقد بانه "في المنظومة القائمة ايضا يوجد غير قليل من الاشخاص المؤهلين، التكنوقراطيين، رجال الامن او الدبلوماسية، الذين كانوا في مركز اتخاذ القرارات وسيشكلون احتياطا قياديا عندما ينصرف القذافي".
في هذه الاثناء أثر الثوران يؤثر ايضا على الساحة القريبة لاسرائيل. في الاردن أعلن هذا الاسبوع الاخوان المسلمون عن استئناف المظاهرات ضد النظام وفي اوساط منظمات المعارضة طرح مطلب نزع الصلاحيات لتشكيل الحكومة من يد الملك وحل البرلمان. ورويدا رويدا تكثر المؤشرات على أن في السلطة الفلسطينية يفكرون بجدية بحكومة وحدة مع حماس.
الحليف الاهم للسلطة، حسني مبارك، لم يعد في منصبه. كبار مسؤولي فتح والسلطة يئسوا من الامل في أن تخوض الولايات المتحدة حربهم وتقنع الاسرائيليين بوقف البناء في المناطق. تخوف فتح من المظاهرات ضد حكم رئيس السلطة محمود عباس (ابو مازن) ادى بها الى ان تعلن عن انتخابات عامة وبلدية في غضون نصف سنة.
رغبة السلطة في تهدئة الجمهور الفلسطيني يمكنها ايضا ان تشرح غضب فتح في بداية الاسبوع وحرق الاعلام الامريكية. بهذا المفهوم، فان الرئيس الامريكي براك اوباما، صنع خيرا لابو مازن عندما استخدم الفيتو في مجلس الامن ضد مشروع قرار بشجب البناء في المستوطنات. فجأة ابو مازن وفتح يتخذان صورة الابطال الفلسطينيين الذين لا يستسلمون للضغط الامريكي ويصرون على "الحقوق الفلسطينية". يحتمل أن يشهد الامر ايضا على الشكل الذي ينظر فيه اليوم الى الادارة الامريكية في اوساط قيادة السلطة: ضعيفة، مشوشة وبالاساس عديمة التأثير على اسرائيل.
__________________
رمضان أسم حروفه ناصعة=فالراء رحمة من الله واسعة
وميمه مغفرة منه جامعة=والضاد ضياء جنة رائعة
والألف احسان وألفة ماتعة=ونونه نُزل الصائمين ناعمة
رد مع اقتباس
 
 
  #19  
قديم 02-27-2011
سليم سليم غير متواجد حالياً
عضو مرابط
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 554
افتراضي رد: السياسة العربية من ثقب الباب الإسرائيلي

يوئيل ماركوس - هآرتس
يجب علينا النزول عن المنصة

وعدنا الرئيس شمعون بيرس، وهو متفائل جدا، بشرق اوسط جديد. بل انه تنبأ بأن يأتي يوم تصبح فيه غزة سنغافورة الشرق الاوسط. وهو الذي شجع اول مرة حلف المصالح الأمنية بين تركيا العلمانية واسرائيل. وآمن مثل كثير منا انه ما ظل مبارك في الحكم فسيستمر اتفاق السلام. وكان على ثقة ايضا بأن ابن مبارك الفاسد سيتابع نهج أبيه. إن مليارات الدولارات من المساعدة الامريكية لا تسير على الأقدام.
علمنا ايضا، أن الاخوان المسلمين تهديد للسلام، لكن مبارك سكّن جأشنا، أو جأش فؤاد بن اليعيزر على الأقل بقوله انهم أقلية متحكم فيها. لم يفكر أحد في قوة العاطلين عن العمل والجياع في مصر، وفي عشرات الآلاف من الطلاب الذين أنهوا دراستهم ولم يجدوا عملا. وفي المس بحرية الفرد وفي الجهاز الحاكم الفاسد الذي يعيش على الخزانة العامة، في الأساس. لم ينطقوا في قصر الرئيس بالجملة الشهيرة: اذا لم يوجد خبز فليأكلوا الكعك. ففي مصر، كما في فرنسا، أراد الشعب أكثر من الكعك.
قال رئيس الموساد السابق، افرايم هليفي، في المدة الاخيرة، إن الثورات لا تعلن سلفا بمجيئها. وحتى تلك التي تُحاك ببطء – مثل انفصال تركيا عن ميراث أتاتورك العلماني. إن سلسلة اعمال الشغب التي بدأت في تونس انتشرت مثل وباء مُعدٍ من دولة الى دولة. وفي حين يحتل العالم المتنورَ ودول اوروبا مهاجرون مسلمون رويدا رويدا، وترانا امريكا اوباما أصل كل سوء وفشل في المنطقة، وقعت عليهم الضربة التي لم يتنبأوا بها وهي انتشار الثورات من دولة الى دولة في منطقتنا مثل فيروس مفترس. إن من سلم للقذافي بسبب نفطه الفاخر ووعده بألا يمارس الارهاب بعد – فلا يعجب اذا ما استيقظ بحسب المثل الشهير والى جانبه قاتل في سريره.
إن ما يحدث "في الشرق الاوسط الجديد" هو صدام بين نظم حكم من القرن الماضي وقواعد الديمقراطية الحالية. تستطيع الولايات المتحدة ان تُرتل ترتيلا شديدا الحاجة الى الحكم الديمقراطي. كلام جميل، لكن هل ينطبق مثلا على السعودية؟ إن القمة الحاكمة في الرياض كلها قد تجاوزت منذ زمن سن الشيخوخة ويُرى في الأفق نضال عن الحياة والموت بين مئات الأبناء والأحفاد الذين سيطالبون بالتاج.
اعترف رئيس حكومة بريطانيا، ديفيد كامرون، اثناء زيارته الى الكويت بأن العالم الديمقراطي اخطأ ويخطيء بتأييده للمستبدين. فقد أقنعه زعماء الاسلام هو والغرب بأن الحكم الديمقراطي لا يلائم التراث العربي والشريعة الاسلامية.
إتكلت اسرائيل على الرئيس مبارك الذي حافظ على علاقات السلام، من غير حب في الحقيقة، لكن مع الحرص على الوفاء بجميع تفاصيل الاتفاق. ليس مؤكدا انه تم الحديث معه ذات مرة في سؤال ماذا سيكون بعده. إتكلت اسرائيل عليه كما تتكل على ملك الاردن عبد الله. لكنني لست على ثقة بأن ملك الاردن لا يتناول حبة منومة قبل ان يمضي للنوم. يستطيع ابن الحسين كما كان الحال في ايلول الاسود، حينما منعت اسرائيل غزو سوريا للاردن، أن يعتمد على اسرائيل في حالة انتفاضة الشارع الفلسطيني في بلاده.
إن قرار النقض الامريكي الاول لاوباما في مواجهة التنديد باسرائيل في الامم المتحدة قد يكون آخر قرار نقض له. فالعداوة العالمية التي تم التعبير عنها في ذلك التصويت لن تُمكّن اسرائيل من استعمال القوة. عندما نشبت الانتفاضة الاولى في 1987، اقترح اللواء باركوخفا استعمال الدبابات بدل الهراوات والدروع. وبسبب ما يحدث الآن في المحيط، لن يمنح اوباما اسرائيل حرية العمل لاستعمال القوة لا على ايران ولا اذا نشبت، والعياذ بالله، انتفاضة داخلية بين مليون ونصف من عرب اسرائيل.
يجب على حكومة اسرائيل، التي لم ترَ من متر واحد ما يوشك أن يحدث في منطقتنا أن تنزل عن المنصة لتكون مراقبة متنحية وان تعالج الامر المهم وهو كيف نتوصل في أسرع وقت لوضع لا نكون فيه الدولة الوحيدة في العالم من غير حدود دائمة والدولة التي ما تزال تحكم شعبا آخر. عليها قبل كل شيء كما أوصى الفريق اشكنازي في لجنة الخارجية والامن في الكنيست أن تُخرج سوريا من دائرة العداء. ليس من المؤكد ان ينجح هذا لكن يجب علينا ان نحاول.
__________________
رمضان أسم حروفه ناصعة=فالراء رحمة من الله واسعة
وميمه مغفرة منه جامعة=والضاد ضياء جنة رائعة
والألف احسان وألفة ماتعة=ونونه نُزل الصائمين ناعمة
رد مع اقتباس
 
 
  #20  
قديم 03-02-2011
سليم سليم غير متواجد حالياً
عضو مرابط
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 554
افتراضي رد: السياسة العربية من ثقب الباب الإسرائيلي

ليندا منوحين - معاريف

لا تخافوا من الاخوان
حظيت دعوة رئيس الموساد السابق افرايم هليفي، لرئيس الحكومة بنيامين نتنياهو الى مفاوضة الشيخ يوسف القرضاوي، رجل الدين المصري الذي أحل قتل الاسرائيليين بعمليات الانتحار، بانتقاد في مقالة أسرة تحرير صحيفة "الشرق الاوسط" الصادرة في لندن.
صعب عليهم في الصحيفة هضم كلام هليفي. "إن دعوة رئيس الموساد السابق، بعد خطبة الشيخ قبل اسبوع في ميدان التحرير، ليست نكتة أو تحريضا"، ورد هناك في نغمة ساخرة تُقلل من وزن القرضاوي باعتباره صائغ رأي عام في مصر التي غاب عنها عشرات السنين. إن الشيخ في الحقيقة يتمتع بشعبية كبيرة في السنين الاخيرة في برنامجه "الحياة والشريعة" في شبكة التلفاز العربية "الجزيرة"، لكن أسرة تحرير الصحيفة تزعم انه لم يعد مؤثرا في حركة الاخوان المسلمين التي نشأ فيها.
تقترح المقالة بين السطور على اسرائيل ألا تقلق من تأثير الاخوان المسلمين في مستقبل اتفاق السلام مع مصر. وتُذكر بأن أحد متحدثي الحركة قد أعلن بعد تنحي حسني مبارك، انه برغم معارضة الحركة لاتفاق السلام مع اسرائيل قبل توقيعه فانه أصبح ملزما بعد توقيعه. مع ذلك، وللتوصل الى استنتاج أعمق لا تكفي قراءة مقالات مثقفين عرب ومتابعة جماعات مهتمة في الفيس بوك. توجد اليوم أهمية لا تقل عن ذلك لقراءة الردود والمقاولات في مواقع الانترنت الاخبارية. وقد وجدت في ردود موقع "الجزيرة" ايضا تأييدا لمفهوم الكلام من المقالة في الصحيفة اللندنية. فقد حظي القرضاوي هناك بعد خطبته بالسخرية والاتهامات بالنفاق ومحاولة إشعال حرب أهلية.
كذلك تحاسب المقالة في "الشرق الاوسط" الشيخ على فتواه الاخيرة التي تُحِّل دم الحاكم الليبي معمر القذافي. "كان موقف الشيخ من حاكم ليبيا ودّيا جدا في السنين الاخيرة، وهو نفس الحاكم القاسي الذي ظلم شعبه". وزعم آخر تثيره المقالة هو ان القرضاوي يستغل منبرا عارضا ليركب عجلة خيبة أمل الشعب المصري في محاولة ليُقدم مصالحه الشخصية. وتتساءل المقالة كيف يستطيع رجل دين ان يتجاهل الاجهزة القضائية المسؤولة عن القضاء والعدل، ويُعين نفسه مفتيا أعلى.
تنصح "الشرق الاوسط" بأنه لا مانع من أن تُجري اسرائيل محادثة مع القرضاوي، لكن ينبغي فعل ذلك باعتباره شخصية مستقلة لا شخصية ذات تأثير في مصر أو في العالم العربي. بل ان الصحيفة تريد نقل رسالة تهدئة تتعلق بالاخوان المسلمين. يزعم الكاتبون ان الاخوان اعتادوا ويعتادون في اماكن اخرى تثوير الجمهور من اجل أهداف سياسية محددة فقط على نظم حكم عربية وليس فيهم خطر حقيقي.
يوصف موقف الاخوان في "الشرق الاوسط" بأنه "تقيّة سياسية" – وهي ظاهرة معمول بها عند المسلمين الشيعة الذين يضطرون الى إخفاء عقائدهم بسبب الخطر. بيد ان الحديث هنا عن اعتقاد سياسي لا ديني.
في العصر الحالي يقتضي فهم التطورات حولنا منا مقاطعة المعلومات في القنوات المختلفة من اجل أن نصوغ لأنفسنا موقفا صلبا يساعد القادة حينما يحاولون إقرار سياسة. ينبغي استقرار الرأي على هذه السياسة بحذر: فليس كل ما يلمع ذهبا، ولا العكس ايضا.
__________________
رمضان أسم حروفه ناصعة=فالراء رحمة من الله واسعة
وميمه مغفرة منه جامعة=والضاد ضياء جنة رائعة
والألف احسان وألفة ماتعة=ونونه نُزل الصائمين ناعمة
رد مع اقتباس
 
إضافة رد

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 05:03 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.