عرض مشاركة واحدة
 
  #6  
قديم 10-18-2011
ابو البراء الشامي ابو البراء الشامي غير متواجد حالياً
عضو مرابط
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 823
افتراضي رد: ثورات اليوم مأساة من مأسي المسلمين

التحليل السياسي حلقات مكتملة ومن يقفز من اول حلقة الى اخر حلقة ثم يحلل لا يفقه في قواعد التحليل السياسي بل لا يرقى الى مستوى ناقل اخبار

امريكا راهنت على بقاء مبارك واعطته الفرصة تلو الفرصة
ولما ايقنت بزواله وان الشعب لن يقبل ببقائه ومع اشتعال الثورة بدأ مسلسل ايجاد البديل

ونفس الامر ينطبق على بشار الجحش
فامريكا بقيت تراهن على بقائه وعلى قضائه على الثورة والان ما يزيد عن 7 اشهر على الثورة

وعندما تعد امريكا البديل سياتي ادعياء الفهم السياسي ويقفزوا على مسلسل الاحداث وعلى المليون فرصة التي اعطتها امريكا لبشار ليتحدثوا عن مخطط امريكي لاستبدال النظام هناك طبعا عندما توقن امريكا بسقوط الصنم وتعد البديل
وهنا مقالة تطرح التسلسل للاحداث


---------------

تسلسل زمني لرد فعل أمريكا على الاحداث في مصر

رويترز) - تطور الموقف الامريكي من الازمة في مصر بشكل كبير تماشيا مع تطور الاحداث على الارض. فبعد أسبوع من اعلان واشنطن أن حكومة الرئيس المصري حسني مبارك مستقرة اذا بها تدعوه الان الى بدء انتقال السلطة على الفور.

اليوم الاول - الثلاثاء 25 يناير كانون الثاني

- بدأت الاحتجاجات في مصر في اليوم الذي ألقى فيه الرئيس الامريكي باراك أوباما خطاب الاتحاد أمام الكونجرس.

- أدلت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون بأول رد من مسؤول أمريكي كبير وقالت "تقييمنا هو أن الحكومة المصرية مستقرة وتبحث عن سبل لتلبية الاحتياجات المشروعة ومصالح الشعب المصري."



وركزت التصريحات الامريكية على الدعوة لضبط النفس وعدم اللجوء الى العنف بعدما اشتبك الاف المصريين مع الشرطة وطالبوا بانهاء حكم مبارك.

- لم يذكر أوباما مصر في خطاب حالة الاتحاد لكنه أشار الى الاحداث في تونس وقال ان الولايات المتحدة "تدعم التطلعات الديمقراطية لكل الشعوب."

وصفق أعضاء الكونجرس لاوباما.

- وبعد كلمة أوباما قال روبرت جيبز المتحدث الصحفي باسم البيت الابيض "ندعم الحقوق العالمية للشعب المصري ومن بينها حق حرية التعبير وحرية التجمع. أمام الحكومة المصرية فرصة مهمة لتستجيب الى تطلعات الشعب المصري وتنفذ اصلاحات سياسية واقتصادية واجتماعية يمكن أن تحسن حياته وتساعد على رخاء مصر."



اليوم الثاني - الاربعاء 26 يناير

- لا يذكر أوباما مصر في تصريحات معدة أثناء زيارته لويسكونسن لتعزيز رسالته الاقتصادية في خطاب حالة الاتحاد. وفي مصر اشتبكت الشرطة مع الاف المصريين الذين تحدوا حظر الحكومة للاحتجاج.

- ردا على سؤال حول ما اذا كانت واشنطن لا تزال تدعم مبارك قال جيبز على متن طائرة الرئيس "مصر حليف قوي."



- وفي واشنطن قالت كلينتون "نحث السلطات المصرية على عدم منع الاحتجاجات السلمية أو اعاقة الاتصالات بما في ذلك مواقع الاعلام الاجتماعي."

وتابعت قائلة "أعتقد أن من الممكن أن تتم اصلاحات وهذا هو ما نحث عليه وندعو له."



اليوم الثالث - الخميس 27 يناير

- مع امتداد الاحتجاجات الى مدينة السويس حيث اشتبك المحتجون مع قوات الامن وصف جو بايدن نائب أوباما مبارك بأنه حليف في جهود السلام بالشرق الاوسط وقال "لا أصفه بأنه دكتاتور."



- قال أوباما في مقابلة نقلها موقع يوتيوب على الانترنت " كانت مصر حليفا لنا في كثير من القضايا الحيوية... لكنني كنت أقول له (مبارك) دائما ان التأكد من المضي قدما في الاصلاح -الاصلاح السياسي والاصلاح الاقتصادي- مهم للغاية من اجل مصلحة مصر على المدى البعيد."



اليوم الرابع - الجمعة 28 يناير

- أصدرت الخارجية الامريكية تحذيرا للامريكيين من السفر الى مصر بعد أن فرضت الحكومة المصرية حظرا للتجول في القاهرة والاسكندرية والسويس.

- قال البيت الابيض في أقوى رد فعل أمريكي حتى تلك اللحظة ان الولايات المتحدة ستراجع مساعداتها الى مصر والتي تقدر بنحو 1.5 مليار دولار. وقال جيبز "سنراجع موقف مساعداتنا بناء على الاحداث الجارية الان وفي الايام القادمة."



- تحدث أوباما مع مبارك لمدة 30 دقيقة بعد أن دعا الرئيس المصري في كلمة نقلها التلفزيون الى حوار وطني لتجنب الفوضى وأمر بنزول الجيش المصري الى الشارع لاستعادة السيطرة.

قال أوباما انه حث مبارك على اتخاذ اصلاحات شاملة وأضاف " تحدثت معه بعد كلمته وقلت له ان عليه مسؤولية اعطاء معنى لهذه الكلمات واتخاذ خطوات وأفعال ملموسة للوفاء بهذا الوعد."



اليوم الخامس - السبت 29 يناير

- اجتمع أوباما مع فريقه للامن القومي لبحث الوضع في مصر.

- قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الامريكية بي. جيه. كراولي في رسالة على موقع تويتر انه لا يمكن لمبارك الاكتفاء "باعادة ترتيب الاوراق" وذلك بعدما أقال الرئيس المصري حكومته وعين عمر سليمان مدير المخابرات المصرية نائبا له.

اليوم السادس - الاحد 30 يناير

- ضغطت البرامج الحوارية التلفزيونية كثيرا على كلينتون بأسئلة حول ما اذا كان يجب على الرئيس المصري التنحي وقالت الوزيرة الامريكية عبارة "الانتقال المنظم" للمرة الاولى في الخطاب الامريكي الرسمي. وقالت لبرنامج (فوكس نيوز صنداي) "نريد ان نرى انتقالا منظما حتى لا يملا أحد الفراغ .. يجب ألا يكون هناك فراغ وان تكون هناك خطة مدروسة جيدا من اجل اقامة حكومة ديمقراطية تقوم على المشاركة."



وجاءت تصريحات كلينتون بينما تظاهر الالاف في وسط القاهرة.

اليوم السابع - الاثنين 31 يناير

- أرسل أوباما فرانك ويزنر السفير الامريكي السابق في القاهرة الى مصر ليخبر مبارك في حديث خاص انه يجب أن يعد "لانتقال منظم" للسلطة.

- واستمر البيت الابيض علنا في الدعوة الى اصلاحات ديمقراطية لكنه لم يتطرق الى مصير مبارك. وقال جيبز "نحن لا نختار بين من هم في الشارع ومن هم في الحكومة."



اليوم الثامن - الثلاثاء أول فبراير شباط

- أمرت الخارجية الامريكية برحيل كل أفراد الطاقم غير الضروريين في السفارة الامريكية الموجودين في مصر وعائلاتهم.

- أدلى أوباما ببيان في البيت الابيض قال فيه انه تحدث مع مبارك بعدما قال الرئيس المصري في كلمة نقلها التلفزيون انه لن يرشح نفسه مجددا للرئاسة. وقال انه أخبر مبارك بأن "الانتقال المنظم يجب أن يكون له معنى وسلميا ويجب أن يبدأ الان."



اليوم التاسع - الاربعاء 2 فبراير

- أدان البيت الابيض العنف الذي اندلع في مصر وقال ان الولايات المتحدة قلقة بشأن الهجوم على متظاهرين سلميين.

- يلتزم المسؤولون الامريكيون الغموض عند الضغط عليهم حول ما اذا كانت دعوة أوباما لانتقال فوري للسلطة تعني أن الولايات المتحدة تريد تنحي مبارك الان قبل انتخابات الرئاسة المصرية المقررة في سبتمبر أيلول.



Reuters

http://www.swissinfo.ch/ara/detail/c...l?cid=29407034

آخر تعديل بواسطة ابو البراء الشامي ، 10-18-2011 الساعة 12:34 AM
رد مع اقتباس